fbpx

المشاهد نت

ارتفاع أسعارالأسماك في تعز

تعز – وهب العواضي :

شهدت مدينة تعز (جنوب غرب اليمن)، اليوم الثلاثاء، ارتفاعًا في أسعار اللحوم والأسماك، في ظل استمرار تدهور الأوضاع الاقتصادية وانهيار العملة الوطنية.
وقال تجار من بائعي الأسماك في أحاديث متفرقة لـ”المشاهد”، إن أسعار الأسماك تشهد ارتفاعًا، إذ وصل سعر الكيلو الواحد من صنف “الديرك” إلى 12 ألف ريال، كان قبل أشهر 10 آلاف ريال، وكذلك السمك “البياض” 8 آلاف، كان قبل أشهر لا يزيد عن 6 آلاف، والسمك الثمد وصل سعر الكيلو 8 آلاف، بزيادة عن السابق بثلاثة آلاف ريال، وكذلك سعر سمك السخلة الذي وصل إلى 10 آلاف للكيلو الواحد، بزيادة تصل إلى 3000 ريال.
وعزا تجار سمك تواصل معهم مراسل لـ”المشاهد” سبب ارتفاع أسعار الأسماك إلى الزيادة في أسعار المشتقات النفطية والحصار الذي تشهده المدينة، ما تسبب في ارتفاع تكاليف النقل، والذي أدى بدوره إلى ارتفاع أسعار الأسماك بشكل مضاعف عما كانت عليه قبل الحرب.
وأشاروا إلى أن نقل الأسماك من مدينة المخا ومحافظتي الحديدة وعدن، يأخذ مسافات طويلة عبر طرق بديلة بسبب الحصار الذي تشهده المدينة من قبل الحوثيين، ما رفع تكاليف النقل إلى مبالغ باهظة تضاف إلى سعر السلعة نفسها، ويتحملها المواطن المستهلك.
ورغم أن هذه الأيام يعتبر موسمًا تتوفر فيه الأسماك بشكل كبير، إلا أن الإقبال على شراء الأسماك في مدينة تعز الواقعة تحت سيطرة القوات الحكومية، ضئيل، وهذا يعود إلى الوضع الاقتصادي المتدهور، وتضاؤل دخل السكان نتيجة الحرب والحصار على المدينة.

مقالات مشابهة