fbpx

المشاهد نت

التعاون الخليجي يدعو الحوثيين للانخراط في مفاوضات السلام

اجتماع لقيادات مجلس التعاون الخليجي - صورة ارشيفية

تعز – منال شرف :

دعا مجلس التعاون الخليجي الحوثيين للاستجابة إلى دعوة مجلس القيادة الرئاسي اليمني للبدء في التفاوض تحت إشراف الأمم المتحدة، والتوصل إلى حل سياسي وفقًا للمرجعيات الثلاث.

وشدد المجلس الوزاري لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، بحسب وكالة الأنباء الحكومية، سبأ، اليوم، على ممارسة ضغط دولي على الحوثيين لرفع الحصار عن مدينة تعز، وفتح المعابر الإنسانية، واتخاذ موقف حازم تجاه ممارساتهم التي تتعارض مع جهود الأمم المتحدة ودول المنطقة لإحلال السلام في اليمن.

وعبر المجلس عن استنكاره للهجوم المسلح الواسع الذي شنه الحوثيين مؤخرًا على منطقة الضباب، غرب مدينة تعز، مشيرًا إلى أن ذلك يعتبر “خرقًا واضحًا لوقف إطلاق النار والهدنة المعلنة”.

وقال المجلس، بحسب الوكالة، إن المشروع السعودي لتطهير الأراضي اليمنية من الألغام (مسام) تمكن، منذ تدشينه في يونيو 2018م، من نزع أكثر من 357,000 لغمًا وذخيرة وعبوة ناسفة “زرعها الحوثيون بشكل عشوائي”.

إقرأ أيضاً  أمريكا تدعو الحوثيين للعودة إلى طريق السلام

ونوه المجلس إلى ضرورة منع تهريب الأسلحة إلى جماعة الحوثي، مؤكدًا أنها “تهدد حرية الملاحة البحرية والتجارة العالمية في مضيق باب المندب والبحر الأحمر”.

ودعا المجلس طرفي اتفاق الرياض إلى استكمال تنفيذ ما تبقى من بنود الاتفاق، وتقديم الدعم للحكومة اليمنية لممارسة أعمالها، وانطلاق عجلة التنمية في المناطق المحررة، مشيدًا بتمسك الحكومة اليمنية بالهدنة الإنسانية، وتمديدها لشهرين إضافيين حتى الثاني من أكتوبر 2022م.

وأكد المجلس دعمه الكامل لجهود المبعوثين الأممي والأمريكي إلى اليمن، ومجلس القيادة الرئاسي اليمني، والكيانات المساندة له، لتمكينه من ممارسة مهامه في تحقيق الأمن والاستقرار في اليمن، والتوصل إلى حل سياسي وفقًا للمرجعيات المتمثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل، وقرار مجلس الأمن 2216.

مقالات مشابهة