fbpx

المشاهد نت

محكمة فرنسية تحسم حادثة تحطم طائرة اليمنية في جزر القمر

طيران اليمنية - أرشيفية

تعز – عقيل عبدالله :

أدانت محكمة فرنسية أمس الخطوط الجوية اليمنية بالقتل غير العمد في قضية تحطم طائرة تابع للشركة عام 2009 في جزر القمر حسب متحدث باسم المحكمة في تصريح لوكالة رويترز.

ونقلت وكالة رويترز أن المحكمة حكمت بتغريم شركة الطيران 225 ألف يورو (225045 دولارًا)، وفقًا لوثيقة اطلعت عليها الوكالة، كما أمرت المحكمة الشركة بدفع تعويضات وتكاليف قانونية تزيد على مليون يورو.

ومنذ مايقارب 14 عامًا لم تحسم القضية في المحاكم الفرنسية وشابها الغموض فيما يتعلق بالأسباب الرئيسية التي أدت إلى تحطم الطائرة، وحينها أكد رئيس مجلس إدارة الخطوط الجوية اليمنية عبدالخالق القاضي وزير النقل اليمني خالد إبراهيم أن رحلة رقم 626 أخضعت للفحص الفني قبل إقلاعها بشكل كامل.

وفي 23 مايو من العام الجاري أدلت الناجية الوحيدة من بين 153 راكبًا الطفلة بهية بكار والتي كان عمرها 12 عامًا أمام محكمة فرنسية بشهادتها لما حصل بأن “الرحلة الليلية مرّت بشكل طبيعي جدًا” حتى موعد الهبوط، ومع الاقتراب من موروني عاصمة جزر القمر “بدأت أشعر باضطرابات جوية، لكنّ أحدًا لم يظهر أي رد فعل خارجًا عن المألوف، لذلك قلت لنفسي إنه أمر عادي”.

إقرأ أيضاً  تعز: ضبط شخصين بحوزتهما نصف كيلو "حشيش"

القضاء الفرنسي فتح تحقيقًا في تحطم الطائرة حينها كون 66 فرنسيًا بين الضحايا فور تحطم الطائرة عام 2009 وحسب تقارير صحفية أكدت أن تقارير خبراء في الحوادث الجوية خلصت إلى أن سبب الحادثة كان مجموعة من الأخطاء تتحملها شركة الخطوط الجوية اليمنية.

في حين أكدت تصريحات مسؤول في جمهورية جزر القمر نقلها الجزيرة نت بعد حادثة تحطم الطائرة تحدث عن فرضية “تعرض الطائرة اليمنية لصاروخ فرنسي من قبل قطع بحرية كانت موجودة بالمنطقة”.

يشار إلى أن الطائرة تحطمت في أجواء موروني وهي من طراز «إيرباص إيه 310 – 300» وكانت في رحلة من اليمن إلى موروني وعلى متنها 153 شخصًا، ونجت من الحادثة طفلة واحدة.

مقالات مشابهة