fbpx

المشاهد نت

مسؤول في تعز يؤكد انتهاء مشكلة طلاب مدرسة صلاح الدين

تعز – وهب العواضي :

أعلن مكتب التربية والتعليم بمديرية صالة في مدينة تعز، اليوم السبت، عن توفير مبنى بديل لطلاب مدرسة صلاح الدين الذين كانوا يتلقون التعليم على الشوارع والأرصفة.

وقال مدير المكتب، محمد عبده صالح في تصريح خاص لـ”المشاهد”، إنهم وفروا مبنى بديل لطلاب المدرسة بعد أن أُخرجوا من المبنى السابق قبل أيام، فيما مدرستهم الأساسية مدمرة تمامًا.

وأضاف أن المكتب استأجر مبنى بديلًا في منطقة حوض الأشراف شرقي المدينة، ويعمل حاليًا على ترميمه وتجهيزه، لافتًا إلى أن الطلاب سينتقلون إليه في خلال هذا الأسبوع.

وأشار حسن إلى أن مدرسة الطلاب الأساسية وهي “صلاح الدين” مدمرة تمامًا بفعل الحرب وتقع على خطوط النار شرقي مدينة تعز.

وأوضح أن الطلاب كانوا يدرسون في مبنى بديل سابق في فندق شمسان بمنطقة الحوض، لكن ملاك المبنى أخرجوا الطلبة قبل أيام بدون سابق إنذار وأضحوا يدرسون في الشوارع والطرقات.

وأكد حسن أنهم عملوا على تحويل الحصص الدراسية للطلاب لفترة بعد الظهر في إحدى المدارس بشكل مؤقت حتى يتم استكمال تجهيز المبنى الجديد في القريب العاجل.

إقرأ أيضاً  مسلحون يعتدون على تربوي بمحافظة إب

وكان طلاب المدرسة يتلقون التعليم في مبنى بديل في منطقة الحوض، بعد أن دمرت مدرستهم بشكل كامل نتيجة القصف والاشتباكات بداية اندلاع الحرب في تعز .

وبحسب مدير مكنب التربية بصالة ، فقد بلغ عدد المدارس المدمرة كليًا في مديرية صالة نحو مدرستين إلى جانب مدرسة صلاح الدين، فيما المدارس التي دمرت جزئيًا بلغت نحو 6 مدارس وتم ترميم بعضها.

وقبل أيام تداول نشطاء في مواقع التواصل صورًا تظهر طلاب المدرسة يدرسون في الطرقات والشوارع بعد أن طُردوا من المبنى البديل بدون إنذار مسبق، وفق ما ذكر مدير المكتب سابقًا.

ووفق تقارير حقوقية فقد تعرضت 1671 مدرسة في 20 محافظة لأضرار كبيرة نتيجة القصف، منها 287 مدرسة دُمرت تمامًا وتحتاج إلى عمليات بناء من جديد.

مقالات مشابهة