المهرة: قواتٌ سعودية تنسحب من موقعٍ بمديرية حوف

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

عدن – بديع سلطان:

انسحبت القوات السعودية، الاثنين، من مواقعها المستحدثة في مديرية حوف، بمحافظة المهرة (شرق اليمن)؛ بعد رفض أهالي المديرية تواجد أية قوات عسكرية غير خاضعة للسلطات الأمنية بالمحافظة.

جاء ذلك بعد يومين من اقتحام القوات السعودية مبنى للسلطات المحلية بالمديرية، وحولته إلى موقع عسكري جديد، مما أثار حفيظة أهالي حوف، وصعّد من أجواء التوتر في المديرية.

وكان شيوخ وأعيان ووجهاء مديرية حوف قد أكدوا رفضهم لأية استحداثات عسكرية لا تخدم مصلحة أبناء المديرية، وطالبوا، في بيان صدر عنهم أمس الأحد، وتلقى (المشاهد) نسخةً منه، الحفاظ على أمن المديرية باعتبارها محميةً طبيعية يجب تأمين استقرارها، ودعم المؤسسات المحلية فيها، ورفض تواجد أية قوات من خارج المديرية.

إقرأ أيضاً  الحكومة تهدد باللجوء لمجلس الأمن إذا لم تستجب الإمارات للحوار

وأشار البيان إلى أن الموقع المستحدث يجاور ثانوية خاصة بالبنات، الأمر الذي دفع إدارة التربية برفع رسالة شكوى إلى الأمن العام بالمديرية ترفض فيها تواجد أية مظاهر مسلحة تزعج الطلاب والمؤسسات التعليمية، مهددةً بتعليق الدوام الرسمي ما لم تنسحب القوات من الموقع. وتشهد محافظة المهرة، منذ أشهر، حراكاً شعبياً رافضاً لتواجد القوات السعودية في المحافظة، والتي تعمل خارج نطاق المؤسسات الشرعية للدولة، بحسب أهالي المحافظة.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة
الأكثر قراءة
استطلاعات الرأي