اليمن : قوات سعودية لتأمين الموانئ والجزر بعد مغادرة الإماراتيين

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

عدن – بديع سلطان :


بدأت قواتٌ سعودية بتأمين عدد من الموانئ والجزر في عددٍ من المناطق المحررة، كانت تشرف عليها القوات الإماراتية التي خفضت وجودها العسكري في المنطقة.

وأكدت مصادر عسكرية يمنية “للمشاهد” أن ضباطاً سعوديين تسلموا إدارة القواعد العسكرية في مينائي المخا والخوخة على البحر الأحمر، في الساحل الغربي للبلاد، بعد تخفيض القوات الإماراتية وجودها هناك.

وأشارت المصادر إلى أن عدداً غير محدد من القوات السعودية وصلت إلى ميناء الزيت بمديرية البريقة، بمحافظة عدن (جنوب اليمن)، واستقرت في المحافظة التي تضم أحد أهم موانئ البلاد، وتنتشر فيها قوات موالية للإمارات، كما تم إرسال قوات إلى جزيرة بريم الصغيرة في مضيق باب المندب.

إقرأ أيضاً  عدن: البسط على الأراضي يطال حرم كلية الطب

وكانت الإمارات قد قررت تخفيض قواتها في اليمن، بعد نقاشٍ مع السعودية، بحسب تصريحات مسئولين إماراتيين، أكدوا عدم قلقهم بشأن حدوث فراغٍ في اليمن، بعد تدريب 90 ألف جندي يمني، وفق تصريحاتهم.

وتخضع القوات اليمنية المتواجدة في الموانئ إلى إدارة وإشراف قوات التحالف العربي، المسيطرة على كافة منافذ البلاد.

وأكد المسئولون الإماراتيون أن تخفيض القوات الاماراتية في اليمن يأتي تنفيذاً لما وصفها بإعادة انتشار، ولأسباب إستراتيجية وتكتيكية، والانتقال من إستراتيجية القوة العسكرية أولاً إلى إستراتيجية السلام أولاً.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin