fbpx

المشاهد نت

الزبيدي يتهم الحكومة بالاستعانة بداعش والقاعدة

المشاهد – عدن

اتهم رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، عيدروس الزبيدي الحكومة اليمنية بالإستعانة بعناصر تنظيمي داعش والقاعدة للسيطرة على محافظة شبوة ونهب ثرواتها النفطية.

وقال في كلمة له بثها موقع المجلس الرسمي مساء الثلاثاء، أن القوات الحكومية استغلت التزام المجلس الانتقالي بقرار التهدئة ووقف إطلاق النار الذي دعت له سعودية للسيطرة على شبوة وتدمير قوات النخبة الشبوانية.

وأضاف أن القوات الحكومية القابعة في معسكرات مأرب ووادي حضرموت والمهرة وأجزاء من شبوة، بما تمتلكه عتاد كبير لا تبالي بمسألة تحرير صنعاء بقدر اهتمامها بفرض سيطرته على منابع النفط في الجنوب.

إقرأ أيضاً  (الجبرتي) يثير جدلًا ثقافيًا بعدن

وأكد أن المجلس الانتقالي يتحمل المسؤولية الكاملة لما حدث في شبوة، ولن يتهم جهات داخلية أو خارجية متعهداً بإعادة بناء قوات النخبة وتسليحها من جديد لمكافحة الإرهاب وفق قوله.

ودعا الزبيدي القوات الموالية للمجلس لرفع الجاهزية ولإستعداد التام للتعامل مع أي مجموعات إرهابية او اختلالات أمنية حسب وصفه.

ويأتي بيان الزبيدي بالتزامن مع استعدادات القوات الحكومية للسيطرة على مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين والتوجه إلى مدينة عدن التي احتلتها القوات الموالية للانتقالي بقوة السلاح في العاشر من الشهر الجاري.

مقالات مشابهة