fbpx

المشاهد نت

التحالف يؤكد تدمير مخازن اسلحة والحوثي يتهمه باستهداف سجون الأسرى بذمار

ذمار- ضياء حسن:

 اتهمت جماعة الحوثي القوات الجوية للتحالف العربي بشن غارات على سجون تديرها الجماعة بمدينة ذمار، الذي سقط خلالها قتلى وجرحى من الأسرى، ما يزال عددهم مجهولا، وهو ما نفى التحالف تلك التهمة .

 وقال التحالف الذي تقوده السعودية أن قواته الجوية تمكنت من تدمير موقع عسكري لجماعة الحوثي تشمل مخازن للطائرات بدون طيار وصواريخ دفاع جوي معادي بذمار جنوبي شرق العاصمة صنعاء، مؤكدا بأن تلك العملية تتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية، مؤكدا اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية من أجل حماية المدنيين.

ومن جهته أكد رئيس لجنة الأسرى لدى جماعة الحوثي عبدالقادر المرتضي ، ان السجن فيه عشرات الأسرى التابعين للحكومة  وهناك حتى الآن قتلى وجرحى فيما الكثير لازال مصيرهم مجهول ولم تستطع فرق الإنقاذ، الوصول الى المكان المستهدف بسبب كثافة القصف وتواصله.

    وحمل ما وصفها ” قوى العدوان” على رأسهم النظامين السعودي والإماراتي المسئولية الكاملة إزاء هذا الإستهداف وما سينتج عنه. داعيا في ذات الوقت المنظمات الدولية والمحلية الى ادانة هذه الجريمة المروعة والنزول الى المكان المستهدف ومعاينته عن كثب.

إقرأ أيضاً  الحوثيون يمنعون دخول "البيض" إلى تعز

وكانت طائرات التحالف شنت سبع غارات على مباني كلية المجتمع شمالي المدينة، والتي حولتها جماعة الحوثي الى سجون للأسرى.و بينت الجماعة أن تلك السجون معروفة لدى اللجنة الدولية للصليب الأحمر إذ قد قامت بزيارته عدة مرات.  

  كما تمكن عشرات السجناء الفرار من سجن للشرطة في محافظة أبين بجنوب اليمن، بعد انسحاب حراس السجن من مواقعهم.

وفي بيان لادارة أمن محافظة ابين قال :” إن 27  سجينًا متهمين في قضايا جنائية، تمكنوا من الفرار من السجن المركزي في مدينة زنجبار اثر انسحاب مفاجئ لأفراد الحراسة الأمنية التابعة للسجن.

   وأضافت في بيان لها امس السبت :”  إن إنسحاب جنود الحراسة الأمنية لمبنى السجن المركزي أدى لهرب عدد كبير من السجناء متهمين في قضايا جنائية جسيمة.

مقالات مشابهة