fbpx

المشاهد نت

العفو الدولية تطالب بتحقيق مستقل في قصف سجن ذمار

المشاهد – صنعاء

طالبت منظمة العفو الدولية، الاثنين، بالتحقيق في هجوم للتحالف على مركز احتجاز يخضع لسلطة جماعة الحوثي في محافظة ذمار (جنوبي العاصمة صنعاء) واصفة بأنه من أكثر الهجمات المروعة هذا العام.

وأضافت المنظمة الدولية في تغريدات على حسابها في “تويتر”، إن الغارات الجوية التي شنها التحالف دمرت مركز الاحتجاز بشكل كامل، والذي كان يتواجد فيه 170 معتقلا، ما أسفر عن مقتل معظمهم.

وطالبت المنظمة، المجتمع الدولي، بـ تكثيف الجهود لوقف الانتهاكات المستمرة وانتهاكات القانون الدولي من قبل جميع أطراف النزاع في اليمن، من خلال ضمان حماية المدنيين والتحقيق في الانتهاكات بشكل مستقل.

إقرأ أيضاً  "شباب اليمن" إلى لاوس للمشاركة بتصفيات آسيا

ودعت المنظمة الدولية إلى إجراء تحقيق مستقل في الحادثة مؤكدة على ضرورة محاسبة الجناة، وتقديم التعويضات للضحايا.

وشددت المنظمة على ضرورة عدم استهداف الأشخاص الذين لا يشاركون مباشرة في الأعمال القتالية، مثل السجناء، واتخاذ جميع الاحتياطات الممكنة لتفادي استهداف المدنيين.

وكانت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أعلنت أن أكثر من مئة قتيل سقطوا أصيب أربعون آخرون في الغارة الجوية التي شنتها قوات التحالف مساء السبت، على سجن خاص بالأسرى في مدينة ذمار.

مقالات مشابهة