fbpx

المشاهد نت

الحكومة ترفض التحاور مع المجلس الانتقالي

عدن – نادر سعيد:

قال نائب رئيس الوزراء اليمني، وزير الداخلية، أحمد الميسري، إن الحكومة لن تتحاور مع المجلس الانتقالي الجنوبي.
وأضاف الميسري، في تسجيل صوتي، حصل عليه “المشاهد”، أن “أي حوار يجب أن يتم مع أشقائنا في دولة الإمارات، وتحت إشراف المملكة العربية السعودية”.
وأوضح أن الطرف الأساسي في الحوار هي الإمارات، وليس المجلس الانتقالي، معتبرا أن “الانتقالي” بقواته المعروفة بالحزام الأمني، هم أدوات -حسب وصفه- للإمارات.
وقال الميسري: “إن الحكومة ستعود إلى عدن بالسلم، إذا أرادوا، أو بالحرب إذا فُرضت علينا”.
وأكد الميسري إلى أن ما يحصل في عدن، هو قتل بالهوية، في إشارة إلى قيام قوات الحزام الأمني في عدن، بمداهمة بعض منازل المواطنين، والتي بررها أمن عدن بالقبض على مطلوبين أمنياً.
ويتواجد حالياً وفد المجلس الانتقالي الجنوبي، في مدينة جدة السعودية، تمهيداً للحوار مع الحكومة اليمنية، بإشرافٍ سعودي.

مقالات مشابهة