fbpx

المشاهد نت

محافظ سقطرى يوجه قوات عسكرية بحماية مؤسسات الدولة

سوقطري – فاروق محمد:

اتهم محافظ جزيرة سقطرى، رمزي محروس، اليوم، قوات الحزام الأمني المدعومة من الإمارات، بمحاولة اقتحام مبنى ديوان المحافظة.
وأوضح المحافظ محروس، في مذكرة رفعها للرئيس هادي، حصل “المشاهد” على نسخة منها، أن هذه القوات قامت بقطع الشارع الرئيسي جوار ديوان المحافظة، مؤكداً أن هذا التصعيد جاء بعد اجتماع قيادات في المجلس الانتقالي بالمحافظة، مع ممثلين عن مؤسسة خليفة والهلال الأحمر الإماراتي.
وأضاف أنه وجه قوات من اللواء الأول مشاة بحري، بفتح الطريق الرئيسية أمام ديوان المحافظة في مدينة حديبو، وحماية مؤسسات الدولة والمصارف البنوك الواقعة في الشارع.
وكان المئات من المتظاهرين نظموا، أمس، وقفة احتجاجية تطالب بإقالة المحافظ رمزي محروس.
وقال منظمو هذه التظاهرة، في تصريحات سابقة لـ”المشاهد”، إن من تم تعيينهم في الإدارات الحكومية من قبل المحافظ محروس، يعيقون عمل التحالف في جزيرة سقطرى، معتبرين أن المحافظ لم يستغل وجود التحالف في الجزيرة، من أجل تحسين الخدمات.
وكانت جزيرة سقطرى شهدت مظاهرات شعبية، في الشهور الماضية، تطالب برحيل القوات الإماراتية من الجزيرة، متهمين إياها بمحاولة بسط نفوذها على الجزيرة، على حساب مؤسسات الدولة الرسمية، واستغلال الجزيرة في خدمة مصالحها السياسية والاقصتادية، معتبرين أن وجود القوات الإماراتية غير مبرر، كونها خارج نطاق الحرب في اليمن.

مقالات مشابهة