تعز : تواصل الاحتجاجات للأسبوع الثالث

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

تعز – فاروق محمد :

خرج الآلاف من أبناء مدينة تعز (جنوب غربي) اليمن للأسبوع الثالث على التوالي في مظاهرة احتجاجية للمطالبة بإقالة الفاسدين في السلطة المحلية وتحسن الأداء الخدمي الحكومي.

وجابت المظاهرة شارع جمال وسط المدينة وصولا الي مبني ديوان المحافظة المؤقت رفع فيها المتظاهرون “علب الماء” الفارغة للمطالبة بحل مشكلة انقطاع المياه عن أحياء المدينة منذ اندلاع الحرب في عام 2015م .

وردد المتظاهرون هتافات تطالب السلطة المحلية بتنفيذ مطالبهم ووضع الحلول العاجلة لكافة مشاكل المواطنين.

وأوضح رشاد السامعي أحد منظمي الاحتجاجات “يكفي صمت ” في تعز لـ” المشاهد” أن الاحتجاجات سوف تستمر بشكل أسبوعي، مؤكداً أن الزخم الاحتجاجي وتفاعل الناس مع الحملة الاحتجاجية مايزال بنفس الوتيرة التي بدأت بها قبل أكثر من ثلاثة أسابيع.

من جهته قال نائف الوافي أحد منظمي الحملة الاحتجاجية “يكفي صمت” لـ” المشاهد” إلى أن تفاعل السلطة المحلية مع مطالب الاحتجاجات مازالت حسب تعبيره حبراً على ورق، مضيفاً أن الناس في المدينة يعانون من سوء الخدمات في كل المستويات، ويجب أن تتحقق مطالبهم في تحسن أداء المكاتب الخدمية بأسرع وقت.

إقرأ أيضاً  جماعة الحوثي تعلن عن انتهاء أزمة المشتقات النفطية

يشار إلى أن الحملة الاحتجاجية يكفي صمت كانت قد انطلقت في تعز قبل أسابيع للمطالبة حسب بيان سابق للحملة بتحقيق المطالب المتمثلة في إقالة جميع الفاسدين في السلطة المحلية والمتورطين في الاعتداء على حقوق المدنيين وممتلكاتهم وحرياتهم وتفعيل الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة و النيابة العسكرية ودوائر التفتيش في الأمن والجيش، وتفعيل المؤسسات الخدمية، الكهرباء والمياه والنظافة والتعليم والصحة وصيانة الطرقات، وتوفير الخدمات للمواطنين عبر الحكومة، لا عبر شركات خاصة، “كهرباء تجارية ووايتات ماء ومدارس أهلية ومشافي خاصة”، وإيقاف عبث المتنفذين في الاستيلاء على الأراضي وانتظام صرف رواتب الموظفين في القطاعين المدني والعسكري، وعمل حلول جذرية لحقوق الجرحى ومتابعة رواتب أسر الشهداء وعمل برامج حكومية لتأهيل المعاقين .

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة
الأكثر قراءة
استطلاعات الرأي