“غريفيث” يدعو إلى سرعة تشكيل حكومة كفاءات

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin
المبعوث الاممي الي اليمن - صورة ارشيفية

متابعات – عبدالله غيلان :

دعا مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث، الحكومة والمجلس الانتقالي، الي سرعة تشكيل حكومة كفاءات، المتفق عليها ضمن اتفاق الرياض الموقع من الجانبين والمتعثر تنفيذه منذ توقيع الاتفاق قبل شهرين،
جاء هذا لدى لقاء غريفيث، اليوم الثلاثاء، رفقة مساعده الفلسطيني معين شريم، القيادي في المجلس الانتقالي الجنوبي المطالب بالانفصال، ناصر الخبجي، وفقاً لموقع المجلس الجنوبي.
وأوضح غريفيث أن سرعة إعلان الحكومة ستسهل مهمة تشكيل الفريق الحكومي المفاوض للبدء في الإعداد للمحادثات السياسية الشاملة مع جماعة الحوثي، لإنهاء النزاع المستمر في اليمن .
وفي المقابل، أكد الخبجي، وهو أيضاً رئيس وحدة شؤون المفاوضات في المجلس، للمبعوث الأممي، أنه يجب التشاور المسبق حول آلية تشكيل الوفد التفاوضي لتوفير ضمانات كافية لحل عادل للقضية الجنوبية.
وجدد التزام المجلس الانتقالي الجنوبي في تنفيذ اتفاق الرياض، حسب الترتيب الزمني المنصوص، لافتاً إلى أنهم لايزالون منتظرين انسحابات متبادلة من الجانب الحكومي في محافظتي وشبوة، للشروع في تعيين محافظ ومدير أمن عدن.
وفي سياق متصل ، اتهمت الحكومة في تصريحات سابقة لمسؤولين المجلس الانتقالي الجنوبي بتهريب الأسلحة الثقيلة التي بحوزته، إلى محافظة الضالع معقل رئيس المجلس الانتقالي عيدروس الزبيدي وعدم تنفيذ اتفاق الرياض في يتعلق بالجانب العسكري والأمني .
وقالت وكالة الأنباء الحكومية، نقلاً عن مصدر حكومي مسؤول، إن مسلحي المجلس منعوا لجنة الحصر السعودية من دخول المعسكرات التي تحت سيطرتهم، بينما أكد عدم انسحاب قواتهم من المواقع المستحدثة إلى خارج العاصمة المؤقتة عدن، كما هو في بنود اتفاق الرياض.
وبموجب هذا الاتفاق الموقع بين الطرفين بعد مواجهات عنيفة انتهت بسيطرة المجلس الانتقالي الجنوبي على المدينة المختارة عاصمة مؤقتة للبلاد، في أغسطس العام الماضي، يتم تمثيل المجلس الانفصالي ضمن فريق الحكومي، في المشاورات القادمة مع جماعة الحوثي.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة
الأكثر قراءة
استطلاعات الرأي