fbpx

وقفة احتجاجية في تعز للمطالبة بالإفراج عن الصحفيين المعتقلين

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin
تعز وقفة احتجاجية للمطالبة باطلاق الصحفيين

تعز – مازن فارس :

نفذ صحفيون وحقوقيون بمحافظة تعز، اليوم الخميس، وقفة احتجاجية، للمطالبة بالإفراج الفوري عن الصحفيين المعتقلين في سجون الحوثيين منذ 5 أعوام.
وأدان بيان صادر عن الوقفة، حصل “المشاهد” على نسخة منه، استمرار جماعة الحوثي في احتجاز الصحفيين للعام الرابع على التوالي، تحت مبررات واتهامات “باطلة”.
ورفع المشاركون في الوقفة الاحتجاجية، صوراً وشعارات تطالب بإطلاق سراح الصحفي حمزة الجبيحي، ولافتات تندد باستمرار جماعة الحوثي في اعتقال كافة الصحفيين.
واعتبر البيان استمرار “اعتقال الصحفي حمزة الجبيحي وبقية زملائه منذ 4 أعوام، يؤكد مدى إصرار جماعة الحوثي في ممارسة القمع الممنهج لحرية التعبير، وعلى رأسها الصحافة”.
وأشار إلى أن استمرار بقاء الصحفيين المعتقلين في سجون الحوثي “يعرضهم للكثير من المخاطر والأمراض والأوبئة القاتلة، مما يتحتم على المجتمع الدولي والأمم المتحدة القيام بكافة المساعي والإجراءات التي تؤدي إلى إنقاذ الصحفيين المعتقلين والإفراج الفوري عنهم”.
وحمل الأمم المتحدة ومنظمة الصليب الأحمر الدولي المسؤولية “الإنسانية والأخلاقية إزاء ما يتعرض له الصحفيون المعتقلون في سجون الحوثي”.
وناشد بيان الوقفة الاحتجاجية، الأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثه الخاص إلى اليمن مارتن غريفيث، ومنظمات المجتمع المدني الدولية والمحلية، التدخل والضغط على جماعة الحوثي للإفراج الفوري عن “الصحفي حمزة الجبيحي وبقية رفاقه الصحفيين المعتقلين”.
وتحتجز جماعة الحوثي عشرات الصحفيين والناشطين الإعلاميين اليمنيين في سجونها بالعاصمة صنعاء الخاضعة تحت سيطرتها منذ سبتمبر 2014، من دون الإعلان عن الاتهامات الموجهة إليهم.
ويشير تقرير صادر عن مرصد الحريات الإعلامية في اليمن، منتصف أكتوبر 2019، إلى أن “جميع مناطق اليمن باتت تمثل خطورة على الصحفيين بشكل أو بآخر”.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة