fbpx

في اليوم العالمي للمرأة… إنجاز وجوائز لصحفيات من خلال “المشاهد”

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

تعز – أسامة فرحان :

كان للصحفيات اليمنيات حضور واسع من خلال عملهن في مختلف وسائل الإعلام اليمنية طوال سنوات الحرب، واستطعن أن ينقل الواقع الإنساني في اليمن من خلال القصص الإنسانية والتقارير الصحفية، بشكل متميز.
ومن خلال موقع “المشاهد”، كان لصحفيات كثيرات حضور كبير في هذا المجال، ومنهن من كانت أولى تجاربهن الصحفية من خلاله، بل هناك 3 صحفيات نشر قصصهن “المشاهد”، فزن بجوائز تناولن فيها قصصاً عن “العنف القائم على النوع الاجتماعي”، من صندوق الأمم المتحدة، وهو مشروع نفذ قبل سنوات، من خلال مركز الإعلام الاقتصادي.
كانت الزميلة الصحافية حليمة محمد، من مدينة عدن، هي أول من فازت بجائزة صندوق الأمم المتحدة للسكان في اليمن، ونشر قصتها “المشاهد” في 22 ديسمبر 2018م، وكانت تناولت فيها قصص التحرش ضد النساء في مدينة عدن.
و حصلت الزميلة الصحافية رانيا عبدالله، من تعز، على جائزة صندوق الأمم المتحدة للسكان، عن قصتها التي تناولت فيها قصة طبيبة مخبرية اضطرتها الظروف أثناء الحرب إلى العمل في سوق القات، من أجل توفير متطلباتها وأسرتها المعيشة، نشر “المشاهد” هذه القصة في 29 أكتوبر 2019م.
كما فازت الزميلة وئام عبدالملك، بجائزة صندوق الأمم المتحدة للسكان، في المركز الثاني، عن قصتها “الإنجاب في زمن الحرب… مخاطر تهدد مستقبل الأطفال”، التي ناقشت فيها الصعوبات التي يمكن أن تواجهها الأم والطفل على حد سواء، في ظل حالة عدم الاستقرار الحاصلة في البلد، بخاصة التأثير على نفسية الطفل الذي ينشأ في ظل الصراع.

إقرأ أيضاً  هل تنجح جولة العليمي الخارجية؟

وفازت الزميلة الصحافية صفية مهدي ، من صنعاء ، بجائزة صندوق الأمم المتحدة للسكان ، عن قصتها التي نشرها “المشاهد” تناولت فيها مهدي خطورة سوء التغذية للأم الحامل ، على الجنين وماقد يسببه من مشاكل صحية للجنيين ، يؤدي ذلك احيانا الي وفاة الجنين . وخملت القصة عنوان ” النساء الحوامل ..سوء التغذية يدفع ثمنه الأجنة ”

وهذا الإنجاز الذي حققته الصحفيات في اليمن، هو جزء من إنجازات أخرى للمرأة في اليمن، في المجال الحقوقي، حيث فازت الناشطة الحقوقية هدى الصراري، العام الماضي، بجائزة “أورورا”، وفازت أيضاً قبل أيام بجائزة “مارتن إينالز” كمافازت قبل أيام ،ياسمين القاضي ، رئيسة مؤسسة فتيات مأرب ، بجائزة الشجاعة الدولية وهي جائزة تمنح ل 12 امرأة من عدد من بلدان العالم.

الجائزة تقدمها سنويا وزارة الخارجية الأمريكية للنساء اللواتي يظهرن الشجاعة والاستعداد للتضحية من أجل الآخرين.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة