fbpx

تدريب صحفيي حضرموت على تحرير قصص النجاح

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

المكلا – المشاهد :

اختتمت الوكالة الفرنسية للتنمية والإعلام بمدينة المكلا، الدورة التدريبية حول كتابة القصة الإنسانية لنخبة من صحفيي محافظة حضرموت، بالتعاون مع مركز الدراسات والإعلام الاقتصادي، وتمويلٍ من الاتحاد الأوروبي.

وهدفت الدورة التي استمرت أربعة أيام، واستهدفت عشرة صحفيين من ساحل ووادي حضرموت، إلى التركيز على صياغة وتحرير قصص النجاح، بناءً على معايير الصحافة البناءة وصحافة الحلول، باعتبارها أنسب القوالب التي تعالج القضايا المحلية، في ظل ما تعيشه اليمن من أزمات.

وقال المدير التنفيذي لمركز الدراسات والإعلام الاقتصادي، محمد إسماعيل ل” المشاهد” إن الدورة تأتي ضمن مشروع الاستجابة الطارئة للإعلام اليمني الذي تنفذه الوكالة الفرنسية بالتعاون مع المركز، وبدعم من الاتحاد الأوروبي.

وأضاف أن المشروع يستهدف الصحفيين ومنظمات المجتمع المدني الفاعلة في المجال الإنساني؛ بهدف تمكينهم وتفعيل دورهم لدعم الجهود الإنسانية وعملية السلام في اليمن.

إقرأ أيضاً  إصابات في انهيار جزء من صالة مناسبات في صنعاء

إلى ذلك أكدت الصحفية هويدا سالم أن التدريب جاء وفق احتياجاتها ورغبتها في رفع قدرتها ومهارتها في مجال كتابة وتحرير قصص النجاح، والقصص الإنسانية بشكل عام، مثمنةً دور وجهود القائمين على التدريب.

من جانبه أشار الصحفي حسن بن سميدع إلى الفوائد التي اكتسبها خلال فترة التدريب، داعياً إلى توسيع دائرة الاستفادة عبر استهداف مزيد من الصحفيين، نظرًا لأن هناك نماذج من النجاحات تحتاج لتسليط الضوء عليها، في ظل الظروف الإنسانية التي تعيشها البلاد.

وتمحورت الدورة التدريبية حول أساليب التحرير الصحفي للقصة الإنسانية، وإكساب المشاركين مهارات الحصول والبحث عن قصص النجاح وإجراء المقابلات، والقوالب الفنية في تحريرها.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة