غريفيث يتوقع التزام الحكومة والحوثي بوقف إطلاق النار

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

صنعاء- مجد عبدالله :

عبر المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن مارتن غريفيث، عن سعادته جراء الردود الإيجابية من الحكومة وجماعة الحوثي، لنداء الأمين العام للأمم المتحدة، بشأن وقف إطلاق النار.
وقال غريفيث، في بيان له، حصل “المشاهد” على نسخة منه: “سعدت كثيراً بالردود الإيجابية من الحكومة اليمنية و”أنصار الله”، لنداء الأمين العام للأمم المتحدة، بشأن وقف إطلاق النار، وأتوقع من الأطراف الالتزام بما صرحوا به، وتغليب مصلحة الشعب اليمني على كل شيء”.
ودعا طرفي الصراع إلى الاستجابة لنداءات كافة المكونات والأطياف السياسية والاجتماعية بإيقاف الحرب. مضيفاً: “الأيام الماضية، ألهمتني النداءات المتكررة للسلام، التي أطلقها اليمنيون من مختلف المكونات والأطياف السياسية والاجتماعية، بمن فيهم النساء والشباب وشيوخ القبائل. وكانت رسالتهم للقيادات السياسية في منتهى الوضوح: أوقفوا الحرب الآن، وقاتلوا معاً عدوكم المشترك: فيروس كورونا”.
وأشار إلى أن تلك النداءات طالبت بوقف المواجهات العسكرية كإجراء فوري لحماية اليمنيين من انتشار الفيروس، كما طالبت القيادات في شتى أرجاء اليمن، بالعمل معاً لمنع انتشار هذا الفيروس، والاستجابة له في حالة تفشيه.
كما دعا الأطراف إلى عقد اجتماع عاجل لمناقشة سبل ترجمة ما قطعوه على أنفسهم من التزامات أمام الشعب اليمني، لواقع ملموس. متوقعاً من الأطراف المتنازعة الامتثال لرغبة اليمنيين في السلام عن طريق الوقف الفوري لكل الأعمال العدائية والعسكرية.
وتمنى أن تنضم الأطراف لهذا الاجتماع بروح التعاون والاستعداد لتقديم التنازلات، وترجمة الأقوال إلى أفعال.
وكانت الحكومة اليمنية وجماعة الحوثي، رحبتا بدعوة الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، الخاصة بإيقاف التصعيد العسكري واستئناف العملية السياسية، وتوحيد الجهود لمواجهة الانتشار المحتمل لفيروس كورونا، .

إقرأ أيضاً  مصير مجهول لسفينة تقل مسافرين إلى سقطرى

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة