fbpx

الإتحاد الأوروبي يعبر عن قلقه من تصاعد المواجهات العسكرية في اليمن

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin
صورة ارشيفية

تعز – سالم الصبري :

قال الإتحاد الأوروبي إن إستمرار المواجهات العسكرية في اليمن يتعارض بشكل كامل مع دعوات الأمم المتحدة لوقف إطلاق النار .
وأوضح الإتحاد الأوروبي في بيان صحفي حصل ” المشاهد” على نسخة منه يتعين على أطراف النزاع في اليمن وقف الأعمال العدائية والإتحاد من أجل مكافحة جائحة فيروس كورونا.

مضيفا : رغم المناشدات المتكررة من قبل المجتمع الدولي لأطراف النزاع في اليمن للإمتثال لدعوة الأمين العام للأمم المتحدة إلى وقف إطلاق النار، إلا أن المواجهات العسكرية مستمرة.

لافتا إلى إن الهجوم الصاروخي من قبل حركة أنصار الله ” جماعة الحوثي ” ضد السعودية في هذا السياق هو مصدر قلق بالغ للاتحاد الأوروبي كما هو الحال ايضا بالنسبة للنشاط العسكري الجاري في محافظة مأرب وحولها، وكذا الغارات الجوية الأخيرة في العاصمة صنعاء.
مشيرا بهذا الصدد إلى تأكيد الإتحاد الأوروبي على بيان المبعوث الخاص للأمم المتحدة، مارتن غريفيث، حول الحاجة إلى الوقف الفوري للمواجهات العسكرية،
ودعا الاتحاد الأوروبي الأطراف إلى اغتنام الإمكانية التي تتيحها هذه اللحظة من أجل خفض التصعيد وإعلان وقف رسمي لإطلاق النار.

إقرأ أيضاً  31 ألف انتهاك حقوقي في تعز

مؤكدا أنه سيواصل بكل الوسائل المتاحة له الدعم الكامل للعملية التي تقودها الأمم المتحدة في هذا الجانب .

وشهدت الأسابيع القليلة الماضية تصعيدا عسكريا غير مسبوقا تمثل في اجتياح جماعة الحوثي لمحافظة الجوف ” شمال شرق اليمن ” بعد سيطرتها على منطقتي نهم ومفرق الجوف مع استمرارها في محاولة السيطرة على محافظة مأرب المعقل الرئيسي للحكومة المعترف بها دوليا في شمال اليمن بالإضافة الى كثافة الغارات الجوية للتحالف العربي على عدد من المحافظات بما فيها العاصمة صنعاء.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة