fbpx

محافظ سقطرى يتوعد مثيري الفوضى بالعقاب

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin
محافظ محافظة سوقطري رمزي محروس

سقطرى – فاروق محمد:

دعا محافظ أرخبيل سقطرى، رمزي محروس، اليوم، الشرطة إلى الضرب بيد من حديد، كل من يقلق السكينة العامة، ويعكر صفو الأمن والسلام في المحافظة.
وقال محروس، في كلمة له في زيارة لشرطة المحافظة، ونقلها في صفحته على “فيسبوك”، إن هناك ما سماها “نتوءات لمليشيات” ومجاميع مسلحة تعمل خارج القانون، وتتلقى دعماً من جهات خارجية لإحداث القلاقل الأمنية في المحافظة.
وتوعد كل من تورط بالفوضى، بالعقاب والمحاكمة العسكرية، كون من قام بذلك جنوداً وضباطاً ينتسبون للمؤسسة العسكرية والأمنية، حسب تعبيره.
وأشار إلى أن السلطة المحلية في سقطرى لن تتسامح مع من ينشر الخوف والرعب في المحافظة، مشيداً بدور قوات الشرطة وجاهزيتها لحفظ الأمن في المحافظة.
ويأتي خطاب المحافظ محروس، بعد يوم من قيام مسلحين بإطلاق الرصاص على منزله.
وقالت مصادر أمنية في سقطرى، إن من قام بإطلاق النار هم ضباط من منتسبي الأمن العام في المحافظة، انضموا مؤخراً إلى المجلس الانتقالي في سقطرى، المدعوم من الإمارات، مؤكدة أنه تم القبض على اثنين منهم.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة