fbpx

اشتباكات مسلحة في لحج وقبائل الصبيحة تحشد مسلحيها

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin
معسكر العند صورة ارشيفية

لحج:صلاح بن غالب

هاجمت قوات عسكرية من اللواء الثاني حزم التابع للمجلس الانتقالي في محافظة لحج (جنوب اليمن ) موقعًا عسكريًا تابعًا للقوات المشتركة ويتمركز فيه أفراد تابعون لنائب القوات المشتركة حمدي شكري و المدعومة هي الأخرى من الإمارات.

وأوضح مصدر عسكري لـ”المشاهد” اشترط عدم ذكر اسمه في القوات المشتركة أن قوة عسكرية من اللواء الثاني حزم هاجمت موقع الكسارة مقابل معسكر العند شمال محافظة لحج بالأسلحة الثقيلة وتم السيطرة على الموقع وأخذ الأفراد التابعين للقوات المشتركة الذين كانوا يتواجدون فيه، وكلهم من أبناء قبائل الصبيحة.

وفي ذات السياق قال الناطق باسم قبائل الصبيحة أحمد عاطف إن قبائل الصبيحة توافدت بعد حادثة الاعتداء على موقع الكسارة التابع لنائب قائد القوات المشتركة حمدي شكري المنتمي لقبائل الصبيحة إلى مقر اللواء الثاني عمالقة التابع للقوات المشتركة في مديرية طور الباحة قرب مصنع الحديد، متوعدين بالرد على ماحصل من اعتداء على موقع الكسارة.

إقرأ أيضاً  " العدالة والبناء "يدعم اتفاق الرياض ويدعو هادي للعودة إلي اليمن

وأوضحت مصادر رسمية في السلطة المحلية أن محافظ محافظة لحج أحمد عبدالله تركي يجري تواصلات مع قائد اللواء الثاني حزم التابع للمجلس الانتقالي فضل حسن وقبائل الصبيحة لاحتواء الموقف.

وتكررت في السابق حالات مشابهة من الاشتباكات المسلحة بين قبائل الصبيحة وقوات تابعة للمجلس الانتقالي في محافظة لحج.

ومنذ أكثر من ثلاث سنوات قامت الإمارات بإنشاء ودعم قوات عسكرية خارج إطار الأجهزة العسكرية والأمنية الحكومية في محافظة لحج وعدن وأبين والضالع، وكانت سببًا في الكثير في الاشتباكات والمواجهات العسكرية، وساهمت في عدم استقرار الأوضاع في هذه المحافظات، حسب محللين سياسين .

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة