fbpx

غوتيريش يحذر من خطورة إغلاق ميناء الحديدة

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin
ميناء الحديدة - صورة ارشيفية

تعز. – سالم الصبري :

 حث الأمين العام للامم المتحدة أنطونيو غوتيريش على إزالة أية عوائق تعترض الجهود المطلوبة لتجنب التهديد الذي يمثله خزان صافر العائم في منطقة البحر الأحمر دون تأخير.

ودعا غوتيريش جماعة الحوثي إلى سرعة تمكين فريق من الخبراء الفنيين المستقلين من الوصول للخزان دون شروط مسبقة لتقييم حالة الخزان، وعمل أية إصلاحات أولية ممكنة.

مشيرًا إلى أن هذا التقييم الفني سيوفر أدلة علمية مهمة لتحديد الخطوات القادمة من أجل تجنب الكارثة.
 
وعبر الأمين العام للأمم المتحدة غوتيريش عن قلقه الشديد حول حالة ناقلة النفط صافر الراسية قبالة الساحل الغربي لليمن.

وقال ستيفان دوجاريك، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة إن خزان صافر العائم لم يتلق أي صيانة تذكر منذ عام 2015.

وحذر المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة من خطورة تعرض الخزان لخطر وقوع تسرب نفطي هائل، أو خطر الانفجار أو الحريق الأمر الذي سيؤدي إلى عواقب بيئية وإنسانية كارثية بالنسبة لليمن وللمنطقة.
 
وأوضح أن تسرب النفط الذي يحمله الخزان إلى البحر الأحمر سيلحق الضرر بالمنظومات البيئية للبحر الأحمر التي يعتمد عليها ثلاثون مليون شخص في المنطقة كما سيؤدي لإغلاق ميناء الحديدة لعدة أشهر مما سيفاقم من سوء الأزمة الاقتصادية التي يمر بها اليمن على حد قوله.

إقرأ أيضاً  تحالف رصد.. يكشف عن عدد ضحايا القنص من الأطفال في تعز

مضيفًا أن خطورة هذة الكارثة تكمن في حرمان ملايين اليمنيين من قدرتهم على الوصول للغذاء وغيره من السلع الأساسية.

 وتحمل الحكومة اليمنية جماعة الحوثي مسؤولية حدوث أي كارثة لسفينة صافر الراسية على شواطئ شمال الحديدة والتي تحمل أكثر من مليون برميل من النفط الخام.

وتقول الحكومة إن جماعة الحوثي تمنع وصول فرق فنية دولية إلى مكان السفن من أجل صيانتها.

وتشترط جماعة الحوثي تقاسم مخزون النفط على السفينة بينها وبين الحكومة قبل السماح بأي صيانة للخزان.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة