fbpx

حقوق الأطفال في ورشة تدريبية للصحفيين في اليمن

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin
المشاركين في الندوة من خلال الانترنت

تعز – متابعات :

دشن مركز الدراسات والإعلام الاقتصادي، السبت، بالشراكة مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسف”، ورشة تدريبية عبر الإنترنت، حول المهارات الإعلامية وأخلاقيات صحافة حقوق الطفل.
واستهدفت الورشة 20 صحفياً من 6 محافظات، هي عدن وحضرموت وتعز ولحج والضالع وأبين، وتستمر لمدة 5 أيام.
وأوضح محمد إسماعيل، المدير التنفيذ لمركز الدراسات والإعلام الاقتصادي، لـ” المشاهد” أن الدورة تهدف إلى بناء قدرات 20 صحفياً وصحفية من أجل الوصول إلى صحافة تراعي حقوق الأطفال، وتعبر عن معاناتهم وفق معايير الكتابة الجيدة، لاسيما في ظل ما تشهده التغطيات الصحفية حالياً من انحراف يصل حد التشهير والاستغلال.
وأضاف إسماعيل أن الصحفيين اليمنيين بحاجة ماسة للتأهيل حول أخلاقيات الكتابة الصحفية حول قضايا الطفولة، ومنها الالتزام بمعايير الدقة وحساسية قضايا الطفولة، ونشر صور الأطفال المدمرة لمستقبلهم، وتحديد هويتهم، وتعريض حياتهم للخطر، واستخدام صور ذات طابع جنسي، وعدم أخذ موافقة أولياء أمور الأطفال، وغيرها من قضايا الكتابة التي تنتهك خصوصية الأطفال وتؤثر سلباً على مستقبلهم.
وقال كمال الوزيزة، مسؤول الإعلام والاتصال باليونيسف، في تصريح نقله عنه المركز في صفحته على الفيس بوك إن هذه الورشة تكتسب أهمية خاصة في ظل الوضع الاستثنائي الذي تعيشه اليمن منذ أكثر من 5 سنوات، والذي تسبب بمعاناة يومية للأطفال.
وأضاف الوزيزة: “من المهم أن يمتلك الصحفي المعرفة المتعلقة بأخلاقيات صحافة الأطفال، حتى لا يتعرض الأطفال لأي أذى جسدي أو معنوي”.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة