fbpx

الدبلوماسية فردوس الضلعي تعود إلى أسرتها

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

صنعاء – عبد الله غيلان :

أعلنت عائلة فردوس الضلعي، الموظفة في وزارة الخارجية، اليوم، عودة ابنتها إلى العاصمة صنعاء، بعد نحو أسبوع من اختفائها في مدينة عدن (جنوب اليمن).
وقال عبدالسلام الضلعي، شقيق فردوس، لـ”المشاهد”، إن شقيقته الدبلوماسية التي ترأس منظمة “ود” لتنمية المرأة، وصلت صنعاء اليوم الأحد.
وأوضح أن فردوس شعرت بالقلق على سلامتها وأمنها خلال فترة وجودها في عدن، ما أجبرها على مغادرة محافظة عدن، مؤكداً أن أبناء عدن تعاونوا معها وحافظوا على سلامتها وحياتها حتى غادرت المدينة.
وكانت الضلعي اختفت قبل نحو أسبوع، بعد يوم من وصولها إلى مدينة عدن، قادمة من القاهرة، التي انتهت من ورشة عمل فيها، استمرت لمدة أسبوعين.
ونزلت فردوس يوم وصولها من القاهرة، الجمعة قبل الماضية، في فندق ساعة مكة، الذي رصدت كاميراته خروجها من الفندق عند الساعة السادسة فجر السبت، بينما احتفظ الفندق بكافة أغراضها، بما فيها هاتفان وجوازا سفر أحدهما دبلوماسي.
ومنذ 3 سنوات تعرضت نحو 157 امرأة للاختطاف والاحتجاز والإخفاء القسري، ارتكبت من جماعة الحوثيين، في حين تنوعت الأسباب بين التظاهر السلمي للمطالبة بتحسين الوضع المعيشي، أو مخالفة الرأي والانتماء السياسي، أو التنقل بين المحافظات، وفق تصريح رسمي خاص بـ”المشاهد”، من رابطة أمهات المختطفين.

إقرأ أيضاً  غروندبرغ: أنتظر استجابةً إيجابية من الحوثيين

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة