fbpx

“غريفيث” يدعو إلى اجتماع عاجل لحل أزمة الوقود

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

تعز – مازن فارس :

دعا المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، اليوم الأحد، الأطراف اليمنية إلى عقد اجتماع عاجل لمناقشة صرف الرواتب، وحل أزمة نقص الوقود في مناطق الحوثيين.
وقال غريفيث، في بيان نشره مكتبه على “تويتر”: “إنَّ لنقص الوقود آثاراً كارثية إنسانية واسعة الانتشار على المدنيين”. مشدداً على ضرورة ضمان تدفّق المستوردات التجارية الأساسية على السكان المدنيين في جميع أنحاء اليمن.
وأضاف أن مكتبه يواصل التواصل النشط مع الطرفين (الحكومة والحوثيين) لإيجاد حلّ عاجل يضمن استمرار تدفق الواردات التجارية من الوقود إلى اليمن، عبر ميناء الحُديدة، وضمان استخدام إيراداتها لسداد رواتب موظفي القطاع العام، بناء على قوائم الخدمة المدنية للعام 2014.
ووفقاً للبيان، فإن مكتب غريفيث دعا مراراً الطرفين للاجتماع ومناقشة آلية لصرف رواتب موظفي القطاع العام من إيرادات سفن المشتقات النفطية عبر موانئ الحُديدة، لكن لم يجتمعا بعد.
ومنذ أشهر، تشهد المناطق الخاضعة لسيطرة الحوثيين أزمة خانقة في المشتقات النفطية، ما تسبب بظهور سوق سوداء تباع فيها المشتقات بأكثر من ضعف سعرها الرسمي.
وفي أكتوبر العام المنصرم، جرت ترتيبات برعاية الأمم المتحدة، تضمنت تحويل عائدات ميناء الحديدة المحصلة من الرسوم الضريبية والجمركية من المشتقات النفطية، إلى حساب خاص بفرع البنك المركزي في الحديدة، لصرف مرتبات المدنيين في مناطق سيطرة الحوثيين.
لكن في الوقت الحالي توقفت تلك الترتيبات، بعد قيام الحوثيين بسحب الأموال التي تم جمعها، بشكل أحادي، ما ترتب عليه توقف دخول سفن الوقود إلى ميناء الحديدة؛ وفق تصريحات للمبعوث الأممي إلى اليمن، في منتصف يوليو الماضي.

إقرأ أيضاً  منتخب اليمن الأول يتكبد خسارته الثانية

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة