fbpx

مأرب: الحكم بإعدام 5 حوثيين

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin
ارشيفية: مدينة مأرب

متابعات – مازن فارس :

أصدرت المحكمة العسكرية بمحافظة مأرب، اليوم الأحد، حكمًا بإعدام خمسة من عناصر جماعة الحوثي.

وبحسب موقع “سبتمبر نت” التابع لوزارة الدفاع اليمنية، فإن المحكمة قضت بإدانة المتهم “طاهر علي داوود المرهبي” وآخرين ثبت تورطهم في جرائم تدريب عصابات وخلايا مسلحة على القتل والتفجير والتعذيب.

وأضاف أن المتهمين تم القبض عليهم في وقت سابق من العام الماضي، مشيرًا إلى أن منطوق الحكم النهائي قضى بالإعدام تعزيراً لخمسة متهمين وتبرئة المتهم السادس.

ووفق الموقع، فإن المحكمة أصدرت – أيضًا – الحكم في القضية الجنائية رقم (34) لسنة 2018 ج.ج، والذي قضى بإلزام النيابة العامة العسكرية بالتحقيق مع 180 متهماً المشمولين بقائمة التصدي المقدم من ممثل وزارة الدفاع.

وذكر أن القائمة، تضم عبدالملك الحوثي (زعيم جماعة الحوثي) وقيادات عسكرية وسياسية وقضائية بينها قضاة منتحلين صفات في المحكمة العليا ومجلس القضاء الأعلى ومكتب النائب العام والنيابة والمحكمة الجزائية المتخصصة ورئاسة مجلس النواب.

وفي السابع من يوليو الفائت، بدأت المحكمة العسكرية في مأرب، أولى جلساتها لمحاكمة زعيم جماعة الحوثي و 174 آخرين بعدد من التهم، أبرزها الانقلاب على الشرعية الدستورية.

إقرأ أيضاً  مصادرة السلع التالفة بالضالع

وآنذاك، وجهت المحكمة عددًا من التهم للمتهمين شملت التخابر مع دولة أجنبية هي إيران، والاشتراك في تأسيس تنظيم إرهابي مسلح يدعى “أنصار الله” تحت إشراف قيادات عسكرية من حزب الله اللبناني، والحرس الثوري الإيراني.

وسبق للحوثيين عقد عدة جلسات غيابية في صنعاء لمحاكمة مسؤولين وقادة عسكريين في الحكومة اليمنية، بتهمة “التخابر مع دول العدوان” (إشارة إلى عمليات التحالف العربي ضد الجماعة).

آخر تلك الجلسات، عقدتها المحكمة العسكرية الخاضعة لسيطرة الحوثيين في صنعاء، مطلع يوليو الماضي، لمحاكمة 75 من القيادات العسكرية التابعة للحكومة اليمنية.

وكانت المحكمة الجزائية المتخصصة التي يديرها الحوثيون في صنعاء، قد أصدرت في 31 ديسمبر الفائت، حكمًا بإعدام كل من الرئيس، عبد ربه منصور هادي، ورئيس الحكومة، معين عبد الملك، ووزير الخارجية السابق، خالد اليماني، بتهمة ما أسمتها بـ”الخيانة العظمى”.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة