fbpx

توافق مبدئي للإفراج عن شقيق الرئيس اليمني

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin
شقيق الرئيس اليمني – أرشيف

وكالات – بديع سلطان
كشفت مصادر حكومية عن وجود توافق مبدئي، في مشاورات سويسرا بين ممثلي الحكومة اليمنية والحوثيين، على إطلاق سراح شقيق الرئيس اليمني، اللواء ناصر منصور هادي.

وتجرى في مدينة مونترو السويسرية مشاورات بين وفدي الحكومة اليمنية والحوثيين، برعاية من الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر، خاصة بملف الأسرى والمختطفين والمخفيين قسريًا.

ونقلت وكالات عالمية عن المصادر الحكومية قولها: إن هذا التوافق يأتي كخطوة أولى لعملية تبادل أسرى بين الجانبين، تشمل وزير الدفاع السابق اللواء محمود الصبيحي، واللواء فيصل رجب، إضافةً إلى السياسي محمد قحطان.

وأضافت المصادر أن وفد الحوثي، المشارك في لجنة الأسرى والمختطفين والمخفيين قسرياً، يرفض الإفراج دفعة واحدة عن الصبيحي وشقيق الرئيس اليمني وآخرين يشملهم قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2216.

وقالت المصادر إن الوفد الحكومي، قدم قائمةً بالأسماء المطلوب الإفراج عنها، يتقدمهم شقيق الرئيس اليمني، إلى جانب نحو 20 آخرين يحملون الجنسيتين السعودية والسودانية، كما قدم الحوثيون الحوثيين قوائمهم، وجرت مراجعة كلا القائمتين وتشمل 1420 معتقلا من الطرفين.

وكانت المرحلة الرابعة من المشاورات بين ممثلي الحكومة اليمنية والحوثيين، في لجنة الأسرى والمختطفين المنبثقة عن اتفاق السويد 2018، قد انطلقت يوم الجمعة الماضي في مدينة مونترو السويسرية.

وتستكمل اللجنة ما توصلت إليه في الجولات السابقة، ولبحث آلية إطلاق سراح الأسرى والمختطفين، بتنظيم من مكتب مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، مارتن غريفيث، واللجنة الدولية للصليب الأحمر.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة