fbpx

المشاهد نت

غريفيث: مواجهات الحديدة انتهاك لاتفاقية وقف القتال

مارتن غريفيث - صورة أرشيفية

المشاهد – متابعات

عبر المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث، عن قلقه من التصعيد العسكري في محافظة الحديدة (غرب البلاد)، بين القوات المشتركة وجماعة الحوثي، والذي تسبب بسقوط عدد من الضحايا المدنيين، بما فيهم نساء وأطفال.

وقال غريفيث في بيانٍ أصدره من مكتبه في العاصمة الأردنية عمّان، اليوم الخميس، تلقى “المشاهد” نسخةً منه: إن التصعيد انتهاك لاتفاقية وقف إطلاق النار والقتال في الحديدة.

كما اعتبر المبعوث الأممي أن المواجهات في الحديدة تتعارض مع المفاوضات التي ترعاها الأمم المتحدة للتوصل لوقف نهائي لإطلاق النار، في كافة أنحاء اليمن، بالتوازي مع إجراءات إنسانية واقتصادية، واستئناف العملية السياسية.

إقرأ أيضاً  "مروحية حوثية" تُحلّق في أجواء إب

وناشد غريفيث جميع الأطراف بوقف القتال فورًا، واحترام إلتزاماتهم في اتفاق استكهولم، والتعاون مع آليات التنفيذ المشتركة لبعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة.

وتجددت المواجهات بين القوات المشتركة، وقوات الحوثيين في محافظة الحديدة (غرب اليمن)، بعد ما يقرب من عامٍ على اتفاق استكهولم بين الجانبين، والذي قضى بوقف إطلاق النار على جبهات الحديدة.

وتضمن الاتفاق الذي يشهد تعثرًا في تنفيذه، بنودًا اقتصادية وإنسانية، خاصةً مع تدهور الأوضاع المعيشية والإغاثية بشكل مرعب، غير أنها لم تنفذ باستثناء ما يتعلق بالأوضاع العسكرية.

مقالات مشابهة