fbpx

المشاهد نت

المهريون يستنكرون الاستحداثات السعودية في منفذ الشحن

إيقاف قاطرات التجار في منفذ شحن بالمهرة - أرشيفية

المهرة – خاص

استنكر مصدر في لجنة اعتصام أبناء المهرة السلمي (شرق اليمن)، ما أقدمت عليه القوات السعودية في منفذ شحن من استحداث منشآت عسكرية.

وأكد المصدر أن الخطوات السعودية تأتي في إطار إطباق سيطرتها على مرفق سيادي حيوي يمني، مثل منفذ الشحن، بحسب وصف المصدر.

وأشار إلى أن تلك الاستحداثات السعودية الجديدة، تمس السيادة اليمنية وتعكس الرغبة الجامحة في السيطرة على منافذ مهم، كما اعتبر المصدر أن ما أسماها “الانتهاكات” تعمل على إضعاف وتدمير مؤسسات الدولة الرسمية، وتمنعها من القيام بمهامها.

ودعا المصدر الحكومة اليمنية والسلطة المحلية إلى تحمل مسؤوليتها والتحرك لوقف تلك الإجراءات المخلة بالسيادة اليمنية، مشددًا على ضرورة قيام وتأدية المؤسسات الرسمية  الشرعية لعملها في المنافذ ومنع أي تواجد لقوات أجنبية.

إقرأ أيضاً  جماعة الحوثي تحذر الشركات الأجنبية في اليمن

وأكد أن أبناء المهرة لن يقفوا مكتوفي الأيدي حيال هذه التحركات التي وصفها بـ “المشبوهة”.. وحث المصدر الجهات المختصة إدراك حجم المؤامرة تجاه المحافظة.

وأضح المصدر أن أية قرارات بعد هذا الانتهاك لن تكون مقبولة مالم يكن هناك موقف واضح تجاه قضية المنافذ، وسحب القوات غير اليمنية منها.

وتعيش محافظة المهرة منذ نحو ثلاث سنوات، توترًا أمنيًا بين القوات السعودية المتواجدة هناك، وبين أبناء المحافظة، بسبب الاستحداثات التي تقوم بها السعودية في المهرة.

مقالات مشابهة