fbpx

المشاهد نت

اتفاق بين الحوثيين والسلفيين لإنهاء الحرب في دماج

اتفاق بين الحوثيين والسلفيين لإنهاء الحرب في دماج
6 يناير 2014

كشفت الوثيقة التي تم التوقيع عليها بين أطراف الصراع في صعدة وعمران والمعمّدة من قبل رئيس الجمهورية عبد ربه منصور هادي أن أيًا من بنود الاتفاق لم ينص على إخراج السلفيين من دماج.
 ولم ينص على إخراج الحجوري أو إغلاق معهد دماج وتحدث الاتفاق عن سحب المسلحين من خارج المنطقة ومن طرفي الصراع الحوثيين والسلفيين. 
وكان رئيس لجنة الوساطة لحل النزاع بدماج، يحيى منصور أبو أصبع، قد كشف أن الحجوري طلب نقله هو وطلابه إلى الحديدة، على أن توفر الدولة واللجنة الأمنية والوساطة الحماية الكافية لهم.
وأوضح أن الدولة التزمت من جانبها، بأنها ستقوم بتعويض أبناء دماج وتتكفل بعلاج الجرحى وأبناء الشهداء.
 وأكد أبو أصبع أن زعيم جماعة الحوثيين عبدالملك الحوثي، وقع على وثيقة تعهد فيها بعدم الاعتداء على أبناء دماج الذين قاتلوا مع الحجوري، وبقاء المعهد بدماج لمن أراد الدراسة فيه.
مقالات مشابهة