fbpx

“الراب” وسيلة شباب عدن لمعالجة أوضاعهم

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

عدن – ماجد محمد

نظم مجموعة من شباب مدينة عدن (جنوب اليمن)، مساء أمس الخميس، على كورنيش ريمي في مديرية المنصورة، حفلاً غنائيًا لمحترفي وهواة فن “الراب”.


وقال أحد منظمي الحفل، نايف السونكي ل “المشاهد”: إن هذا التجمع الشبابي الفني هدف إلى عرض مهارات فناني الراب في عدن، وتنشيطهم وإعادة إحياء هذا الفن، وإيجاد مساحة وفرصة للتعبير عن أرآئهم، ورفع أصواتهم لمعالجة الوضع الراهن، وما يعانيه الشباب من تهميش وإقصاء.

وأضاف السونكي أن هذا التجمع أوجد منصةً مباشرةً لتقديم أغاني الراب من قبل الفنانين الشباب، وأداءها بشكل كامل، وليس مختصراً، وهذا الذي تميزت به الفعالية الفنية الـ فيري ستايل أو (راب مباشر).

وأوضح السونكي أن فناني الراب قدموا أغاني هادفة ومعبرة عن تطلعات الشباب وآمالهم، وتسليط الضوء عليها ومعالجة بعض القضايا المجتمعية والطموحات المشتركة لشباب اليوم.

إقرأ أيضاً  ذمار: مسلحون يعتدون على كلية الآداب

ودعا السونكي الجهات الرسمية والقطاع الخاص والمنظمات الشبابية ومحبي فن الراب في عدن إلى دعم فن الراب والشباب المبدعين في تقديمه، كون هذا الفن هادف وباستطاعت الشباب توظيفه ايجابياً لصقل المهارات لديهم وعرض إبداعهم للجميع.

يذكر أن شباب عدن يصرون على استئناف حياتهم بشكل طبيعي وممارسة مهاراتهم في مجالات متعددة، ومنها في مجال فن الراب، واقتناص مساحة من الفرح وعرض مواهبهم والتعبير عن رأيهم بأي طريقة ووسيلة ومنها ” فن الراب”، في ظل انفلات أمني وأوضاع معيشية متدهورة، يقوم هذا الفن بالتطرق إليها ومناقشتها.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة