fbpx

إعادة تشغيل محجر الأمل بعدن

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin
استعدادات لمواجهة الموجة الثانية من كورونا - أرشيفية

عدن- أديب الجناني

تعمل وزارة الصحة العامة والسكان العامة اليمنية، على إعادة تجهيز مركز الأمل في مديرية البريقة (غرب عدن)؛ تحسبًا لموجة جديدة من وباء كورونا المستجد، بعد أن تم إغلاقه أواخر يوليو الماضي.

وقال مدير المركز الدكتور فضل الكعدي لـ “المشاهد“:إن المركز جاهز حاليًا بنسبة 90 % لإعادة تشغيله، وأن الطاقم الطبي يداوم منذ فترة، وعلى مدار الساعة.

وأشار الكعدي إلى أنه لم يتبقى سوى الأمور المالية، والتي يجري العمل على حلها وتوفيرها مع الجهات المختصة، حتى تكتمل كافة التجهيزات.

وكانت الوكيلة المساعدة لوزارة الصحة الدكتورة إشراق السباعي قد زارت مركز الأمل لعلاج المصابين بفايروس كورونا، أمس السبت، واطلعت على مستوى التجهيزات لاستقبال الحالات، بالإضافة إلى معرفة المعوقات التي قد يواجهها المركز، في ظل الاستعداد لموجة ثانية من الفايروس.

وقالت الدكتورة السباعي: إن هناك بعض المعوقات التي لا تزال تواجه المركز، وسيتم العمل على حلها بالتنسيق مع محافظ محافظة عدن، ومكتب الصحة والوزارة، وتجاوز التحديات التي واجهت المركز خلال الموجة الأولى.

إقرأ أيضاً  وفيات ومصابين بالصواعق الرعدية في لحج

وأكدت الدكتورة إشراق السباعي -والتي تشغل أيضًا منصب المتحدث الرسمي باسم اللجنة العليا للطوارئ ومواجهة كورونا- أن المركز حاليًا يعمل بكوادر طبية وإدارة محلية، وبات جاهزًا لاستقبال المصابين.

يذكر أن الحالات المصابة بوباء كورونا والمسجلة رسيمًا من وزارة الصحة اليمنية في المناطق المحررة، تجاوز أربعة آلاف حالة، منذ اكتشاف أول إصابة بكورونا في شهر أبريل الماضي، فيما تستمر جماعة الحوثي برفض الإعلان عن إية إصابات بكورونا في مناطق سيطرتها.

ويعد مركز الأمل هو المحجر الصحي الرئيسي في مديرية البريقة بمدينة عدن (جنوب البلاد)، وقد توقف عن العمل بعد مغادرة بعثة منظمة أطباء بلا حدود، في يوليو الماضي، عقب انتهاء العقد المبرم بينها وبين وزارة الصحة، ويتواجد محجر آخر للعزل بعدن في مستشفى الجمهورية العام بمديرية خورمكسر.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة