fbpx

المشاهد نت

الحوثيون يسمحون باستئناف جلسات البرلمان

صنعاء – سعيد نادر

عاود مجلس النواب الخاضع لسيطرة جماعة الحوثي بصنعاء، عقد جلساته أمس الأحد، بعد أيامٍ من منعها من قبل الجماعة.

وقالت مصادر برلمانية في صنعاء ل “المشاهد”: إن وساطات محلية قادها أعضاء في المجلس لحل الخلافات بين رئيس ما يُعرف “بالمجلس السياسي الأعلى” مهدي المشاط، ورئيس البرلمان يحيى الراعي، انتهت باستئناف الجلسات.

وكانت جماعة الحوثي قد أغلقت المجلس وعلقت جلساته، بعد فشلها في تمرير مرشحها لمنصب رئيس البرلمان، خلال انتخابات داخلية جرت قبل أيام، في محاولة منها لإزاحة القيادي في حزب المؤتمر الشعبي العام، يحيى الراعي من رئاسة المجلس.

يأتي ذلك في ظل أنباء عن سعي الحوثيين للتخلص من القيادات المؤتمرية وازاحتها عن المشهد السياسي، والانفراد بالسلطة المطلقة لمن تبقى من المؤسسات السيادية اليمنية، وفقًا لترجيحات سياسيين.

إقرأ أيضاً  اختطاف رئيس محكمة غرب محافظة لحج

ويسيطر ما تبقى من أعضاء حزب المؤتمر الشعبي العام على مجلس النواب، الذي كانت أغلبية أعضاءه تنتمي للحزب، غير أن عدد كبير منهم انضم إلى الحوثيين مؤخراً مع احتفاظه بعضويته في المؤتمر، وهذا ما يفسر بقاء الراعي في منصبه بفارق ضئيل جدًا عن مرشح الحوثيين خلال الانتخابات الداخلية.

يذكر أن وكالة الأنباء “سبأ” الخاضعة للحوثيين لم تنشر خبر فوز الراعي بانتخابات هيئة رئاسة البرلمان إلا بعد أيام.

مقالات مشابهة