fbpx

المشاهد نت

أبين … تعزيزات عسكرية لقوات الانتقالي تصل من عدن

من المواجهات العسكرية في محافظة أبين جنوب اليمن - صورة ارشيفية

أبين – عصام علي محمد :

تتواصل المواجهات العسكرية في محافظة أبين جنوب اليمن بين القوات الحكومية وقوات من المجلس الانتقالي في جبهة الطرية شرق مدينة جعار عاصمة المحافظة.

وأكد شهود عيان لـ”المشاهد” أن القوات الحكومية تقدمت ليل الأمس شرقاً واستولت على جبل سيود الذي يبعد عن منطقة الدرجاج كيلومترًا واحدًا تقريباً.

وأوضح أحد سكان منطقة ( الدرجاح ) ويدعى محمد مكش أن ثلاث قذائف هاون سقطت بالقرب من منازلهم بمنطقة الدرجاج، وأضاف أن الاشتباكات التي دارت أمس في جبهتي سلا وجبل سيود أدت إلى سقوط قذائف متفرقة بالأراضي الزراعية المطلة على مجرى وادي حسان القريب من منطقة الدرجاج.

وأكد مراسل “المشاهد” أن ثلاثة أطقم تابعة لقوات للانتقالي تعرضت للاستهداف، وتم نقلها إلى محافظة عدن ظهر اليوم الاثنين.

إقرأ أيضاً  حملة لإحياء قضية مقتل "المحمدي" بالسعودية

وفي ذات السياق أوضح مصدر طبي لـ”المشاهد” في مستشفى محنف بمديرية لودر وصول عدد من جثث جنود لم يتم التعرف عليهم بعد المواجهات التي درات أمس.

وتجددت المواجهات العسكرية قبل يومين بشكل عنيف بعد مقتل الملازم عبدالناصر المشرقي أحد قيادات القوات الخاصة الحكومية في جبهة الطرية.

وحسب شهود عيان فإن هناك تعزيزات عسكرية وصلت من محافظة عدن لدعم قوات الانتقالي، وقد تشهد الأيام القادمة مواجهات عسكرية بشكل أكبر.

وكانت قد وصلت قبل أيام اللجنة السعودية العسكرية من أجل الالتقاء بالجانب العسكري في القوات الحكومية وقوات الانتقالي من أجل إيقاف المواجهات حسب تصريحات رسمية لكن لم يحدث شيئًا على أرض الواقع.

مقالات مشابهة