fbpx

المشاهد نت

مطالبات بالإفراج عن الشيخ الشيباني

عدن – بديع سلطان
نظمت أسرة الشيخ المختطف عبدالقادر علي عبدالله الشيباني، صباح الأربعاء، وقفةً احتجاجية، أمام مبنى محافظة عدن؛ للمطالبة بالكشف عن مصير والدهم والإفراج الفوري عنه.

وقال نجل الشيخ، المهندس صهيب عبدالقادر الشيباني، خلال الوقفة، ل “المشاهد”: إن والده بلغ من العمر عتيًا، واشتدت به الأمراض، ولا يقدر على المشي إلا بمساعدة أولاده، متسائلاً عن أسباب اعتقاله أو اختطافه وهو في هذه الحالة.

وأضاف، أن أفراد أسرة الشيخ المختطف أبلغوا كافة الجهات الرسمية والأمنية في محافظة عدن، دون أن يتلقوا منهم أي رد عن مصير والدهم، مشيرًا إلى أن كل يوم يمر، فيه ألم على والدهم المريض.

وأكد المهندس صهيب أن والدهم برئٌ من أي تهمة قد تلفق ضده، فهو رجل خير وإنسانية مشهود له عند الجميع.

وناشد نجل الشيخ المختطف رئاسة الجمهورية ومحافظ عدن رئيس اللجنة الأمنية بالمحافظة، برفع الظلم عن والدهم، والكشف عن مصيره وحالته الصحية، والإفراج الفوري عنه حتى يواصل علاجه.

إقرأ أيضاً  مقتل قائد اللواء الرابع دعم وإسناد

وصدر عن الوقفة الاحتجاجية التي شاركت فيها فئات المجتمع من الشباب والنساء، بيانٌ يدعو إلى سرعة الكشف عن مصير الداعية الشيخ الشيباني، ورفعت الوقفة لافتات تشير إلى مرور 21 يومًا على عملية الاختطاف، وتطالب محافظ عدن والجهات الأمنية بالإفراج عنه.

يذكر أن الشيخ عبدالقادر الشيباني تعرض للاختطاف من قبل مسلحين ملثمين يرتدون زيًا مدنيًا، أمام مرأى من المواطنين، حين كان برفقة زوجته وأحد أولاده في كورنيش منطقة ريمي بمديرية المنصورة، عصر يوم الجمعة 30 أكتوبر الماضي، خلال استعداده للسفر إلى مصر للعلاج عبر مطار عدن.

ويعاني الداعية الشيباني من ورم سرطاني في الدماغ، تم استئصاله قبل فترة، وهو مقعد عن الحركة، ولا يستطيع المشي إلا بمساعدة أولاده، كما يكابد عدة أمراض كالقلب وضغط الدم، وكان مقررًا له السفر إلى مصر لاستكمال علاجه.

مقالات مشابهة