fbpx

صنعاء …تفاصيل جديدة حول محاكمة المتهمين بقتل ” الاغبري “

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin
عبدالله الاغبري

صنعاء – عبدالله غيلان :

عقدت الشعبة الجزائية في محكمة استئناف مدينة صنعاء الواقعة تحت سيطرة جماعة الحوثي ، ثاني جلساتها وسط إجراءات أقل حدة من سابقاتها، حيث سمح لكل من حضر المحكمة الدخول لمشاهدة إجراءات المحاكمة المستمرة منذ شهرين تقريبًا.

وقررت المحكمة اليوم في جلستها التي حضرها مراسل لـ” المشاهد” عقد جلسة ثالثة للنظر في حكم ابتدائي بإعدام خمسة متهمين وحبس سادس لمدة سنتين في قضية مقتل الشاب عبدالله الأغبري .

وقالت مصادر قريبة من أسرة الأغبري لـ”المشاهد” إن النيابة قدمت طلب استئناف جزئي للحكم الصادر من المحكمة الإبتدائية، مطالبة بالحق العام الرامية إلى إصدار حكم بالإعدام تعزيرًا للمتهمين الخمسة، فيما قدم محامو الدفاع عريضة الاستئناف تتضمن 18 طلبًا في 40 ورقة سلمت لقاضي الاستئناف.

وقررت المحكمة تأجيل الفصل المقدم من محامي الدفاع المتضمن طلبات المتهمين من 1-5 لإعادة استعراض الفيديوهات وإعادة التشريح، على أن يحضر هؤلاء المحامون أدلة وشهودًا إلى الجلسة القادمة.

إقرأ أيضاً  نقاشات لإنعاش النشاط الاقتصادي في اليمن

كما قررت محكمة الاستئناف تأجيل الفصل في طلب محامي الدفاع لإعادة فتح محل السباعي لبيع وشراء الجوالات مسرح الجريمة التي أثارت موجة غضب عارمة في أنحاء البلاد إلى الجلسة المقبلة في 28 نوفمبر.

وقال محامو المجني عليه الأغبري إن محامي الدفاع يحاولون إطالة أمد المحاكمة كي تتشعب القضية ويقل حدة الغضب، أملًا في دخول وساطات لإنهائها بالحلول الودية والقبلية.

وجرت الأسبوع الماضي أول جلسة للاستئناف في مقتل الشاب عبدالله الأغبري الذي قضى في واقعة التعذيب الوحشية نهاية أغسطس الماضي، وألزمت فيها المحكمة محامي الدفاع تقديم أدلة واضحة حول استئنافهم والرد على دعوة محامي أولياء الدم.

وكان قضى حكم ابتدائية شرق الأمانة منتصف شهر أكتوبر الماضي، بإعدام خمسة مدانين، قصاصًا، وحبس سادس مدة عامين، في محاكمة مستعجلة من أربع جلسات، لاقت انتقادات شعبية واسعة لإغفالها الحق العام، فضلًا عن عدم الإفصاح عن دوافع وأسباب هذه الجريمة.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة