الآلاف يحيون ذكرى مقتل صالح في المخا

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

المخا – فرح رشيد

شهدت مدينة المخا، غرب محافظة تعز، اليوم الجمعة، فعالية جماهيرية إحياءً للذكرى الثالثة لمقتل الرئيس اليمني الراحل علي عبدالله صالح.

وفي الفعالية التي دعا إليها حزب المؤتمر الشعبي العام، وشارك فيها موالون لصالح وقواته من كل محافظات البلاد، رفع المشاركون رجالاً ونساءً وشباباً اللافتات والشعارات المعبرة عن رفضهم لاستمرار ممارسات جماعة الحوثي بحق اليمنيين.

ودعت الفعالية إلى تكثيف أعمال المقاومة المسلحة للقضاء على جماعة الحوثي، ودعم القوات المناوئة لها في كل أنحاء البلاد وفي الجبهات، للحفاظ على قيم الجمهورية والثورة.

وجدد المشاركون العهد للسير على درب الرئيس الراحل، بحسب وصفهم، في الدفاع عن الجمهورية ضد النظام الإمامي والكهنوتي المتمثل في جماعة الحوثي، وفق ما جاء في الفعالية.

وشارك في إحياء الفعالية قيادات في القوات المشتركة والمقاومة التهامية وقوات حراس الجمهورية التي يقودها نجل شقيق الرئيس الراحل، العميد طارق محمد صالح، كما شارك فيها قيادات في السلطات المحلية بعدد من محافظات ومديريات اليمن.

إقرأ أيضاً  افتتاح معرض للوسائل التعليمية لذوي الاحتياجات الخاصة بلحج

يذكر أن الرئيس علي عبدالله صالح قُتِل في مطلع ديسمبر عام 2017، على يد قوات جماعة الحوثي في منزله بصنعاء، فيما عُرف ب “انتفاضة ديسمبر”، بينما يصفها الحوثيون “فتنة ديسمبر”، والتي شهدت أحداثًا ومواجهات مسلحة عنيفة داخل شوارع وأحياء صنعاء بين قوات صالح والحوثيين، استخدمت فيها الأسلحة الثقيلة كالدبابات والمدافع، واستمرت أسبوعًا كاملاً.

وكان صالح أحد أبرز حلفاء جماعة الحوثي بعد أحداث ثورة 2011، وسهّل لهم دخول العاصمة صنعاء في سبتمبر 2014، ودعم قواتهم خلال الحرب التي اندلعت في مارس 2015، غير أن خلافات نشبت بين الجانبين أدت إلى مواجهات ديسمبر 2017.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة