تهديد صحفيَين بالتصفية الجسدية في صنعاء

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin
الاعتداء على الصحفيين - صورة تعبيرية

صنعاء- مجد عبدالله
قال الصحفيان اليمنيان حسن الوريث، ومراسل قناة روسيا اليوم جمال الأشول: إنهما تلقيا تهديدات بالتصفية الجسدية أمس الجمعة، في مدينة صنعاء، الخاضعة لسيطرة جماعة الحوثي.

وأكدت نقابة الصحفيين اليمنيين أنها تلقت بلاغًا من مراسل قناة روسيا اليوم بصنعاء جمال الأشول يفيد تلقيه تهديدًا بالتصفية من رقم خارجي “تحتفظ به النقابة”، على خلفية عمله المهني.

وفي بيان صحفي، تلقى “المشاهد” نسخةً منه، أدانت النقابة هذه الواقعة، وطالبت السلطات المعنية التحقيق في الواقعة والكشف عن الجاني، مجددةً مطالبتها بعدم الزج بالصحفيين في الصراعات أو التحريض عليهم بسبب ممارسة عملهم الصحفي.

كما قالت النقابة أنها تلقت بلاغًا من الزميل حسن الوريث، الصحفي في وكالة الأنباء اليمنية سبأ، يفيد فيه تلقيه تهديدًا بإلحاق الأذى به من قبل أحد مشرفي الحوثيين في صنعاء.

إقرأ أيضاً  صحفيات بلاقيود ترصد انتهاك الحريات الصحفية في اليمن

وأضافت النقابة أن هذه الواقعة ليست الأولى التي يتلقى فيها الوريث مثل هذه التهديدات على خلفية آرائه وكتاباته.

وأدانت النقابة هذه الواقعة، داعيةً سلطة الأمر الواقع بصنعاء التحقيق فيها ومعاقبة الجاني، وتوفير الحماية للصحفي الوريث.

وجددت النقابة مطالبتها بعدم التعامل بعدائية مع الصحفيين وضرورة توفير بيئة آمنة للعمل للصحفي.

يذكر أن السنوات الخمس الأخيرة شهدت انتهاكات واسعة طالت الصحفيين من قبل أطراف الصراع؛ حيث يتعرض الصحفيون لأكثر الانتهاكات في مناطق سيطرة جماعة الحوثي.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة