fbpx

المشاهد نت

“مركزي عدن” يُبشّر باستقرار الأسعار

عدن – فرح رشيد

كشف البنك المركزي اليمني، بمدينة عدن (جنوب اليمن)، مساء السبت، عن قدوم دعم مالي يعزز من جهوده في تحسين قيمة العملة الوطنية والاستقرار العام للأسعار.

وأكد البنك المركزي اليمني، في بيانٍ تلقى “المشاهد” نسخةً منه، أن الدعم المنتظر سيحصل عليه بعد الإعلان عن الحكومة وقدومها الى العاصمة المؤقتة عدن لممارسة مهامها.

وأشار البيان إلى أن الدعم سيتركز معظمه، وبصورة غير مباشرة، في مساندة جهود البنك المركزي لتحسين سعر العملة الوطنية وتعزيز الاستقرار العام للأسعار.

كما سيسهم الدعم المالي المنتظر في إزالة التشوهات السعرية، والقضاء على التمييز بين قيمة الطبعات الجديدة والقديمة، باعتبار أن جميعها قانونية ومعتمدة للتداول.

ولفت البيان إلى أن تعزيز قدرة البنك المركزي بالنقد الأجنبي لمواجهة استيراد السلع الاساسية ستحظى بالأولوية، بالإضافة إلى تخفيف الضغوط على ما يشكله الطلب على المشتقات النفطية من ضرورة قصوى؛ لاستخدامات محطات توليد الكهرباء.

إقرأ أيضاً  قصف يستهدف معكسر اللواء الخامس بأبين

أما فيما يتصل بطلب المشتقات النفطية للاغراض التجارية فإن الترتيبات جارية لتنظيم استيراد المشتقات النفطية وحصر توزيعها عبر شركة النفط فقط، بحسب البيان.

وأكد البنك المركزي توليه عملية توفير العملة الأجنبية والمصارفة، من موارده الذاتية بالنقد الأجنبي التي ستشهد نمواً كبيراً بعد تشكيل الحكومة، وفق ما هو متوقع.

وتأثرت أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني، خلال اليومين الماضيين، بأنباء إعلان الحكومة الجديدة، حيث تحسنت العملة الأجنبية بشكل ملحوظ، ويتوقع مراقبون أن تستمر تلك التأثيرات حتى يصل سعر الدولار الأمريكي مقابل العملة الوطنية إلى حدود 500 ريال يمني.

مقالات مشابهة