هادي: الإدارة الأمريكية الجديدة أكثر خبرة بشئون اليمن

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

الرياض ـ فاطمة العنسي

استقبل الرئيس عبدربه منصور هادي، أمس الخميس، المبعوث الامريكي الخاص لليمن تيموثي ليندر كينج‏، ومعه سفير الولايات المتحدة لدى بلادنا كريستوفر هنزل؛ لمناقشة الجهود الأممية الرامية لإيقاف الحرب وتحقيق السلام.

وجدد الرئيس هادي، التزام الحكومة اليمنية بالحلول السياسية بما يحافظ على الثوابت الوطنية والتي أقرتها مرجعيات السلام والقرارات الأممية ذات الصلة، وفي مقدمتها القرار 2216، وفق وكالة سبأ الحكومية.

واتهم هادي، جماعة الحوثي، بعدم الالتزام بالسلام والاتفاقيات الأممية والتي كان آخرها اتفاق ستوكهولم، واستهدافها للأبرياء من المدنيين في مأرب، وكذلك استهداف مطار ابها المدني في المملكة العربية السعودية الأربعاء الماضي.

وقال هادي: إن الإدارة الأمريكية الجديدة أكثر خبرة باليمن وشؤونها، من خلال إشرافهم على التدوير السلمي للسلطة في اليمن والتي على ضوؤها تمت المبادرة الخليجية.

إقرأ أيضاً  معتقلون بعدن يتعرضون للتهديد والتعذيب

وبحسب الوكالة، فإن المبعوث الأمريكي، أوضح أن إدارة بلاده تعمل على إحلال السلام؛ للتوصل الى اتفاق دائم لإيقاف الحرب، بما يحفظ وحدة اليمن وامنه واستقراره وبالتعاون مع جهود المبعوث الاممي الى اليمن.

كما جدد، دعم بلاده جهود الحكومة اليمنية، ومساندتها في سبيل تحقيق السلام المنشود، مطالباً الداعمين إلى بذل مزيد من الجهود المادية والإغاثية لتلبية متطلبات الحكومة والتزاماتها، لافتًا إلى إمكانية عقد مؤتمر للمانحين يُنظم في هذا الصدد.

ولفت المبعوث الأمريكي، إلى لقاءاته السابقة مع الحكومة اليمنية، وزياراته إلى عدن، وكذلك لصنعاء خلال مؤتمر الحوار الوطني الشامل، مثمنًا دورها ومواقفها الواضحة تجاه تحقيق السلام.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة