غريفيث يدعو لإشراك النساء في محادثات السلام

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

عمان – فاطمة العنسي

اقترح المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، مساء أمس الثلاثاء، مجددًا إلى “إيجاد مقاعد إضافية للنساء اليمنيات غير قابلة للتحويل في محادثات السلام”.

وقال غريفيث على حسابه في تويتر، رصدها “المشاهد“: إن “النساء يعملن بلا كلل لبناء سلام دائم في اليمن، رغم معاناتهن من نقص التمويل والحماية من التهديدات”.

ولفت المبعوث الأممي إلى أن مكتبه يسعى باستمرار إلى جعل إدماج المرأة هو المعيار على مستويات متعددة.

مشدداً على أن “تعزيز دور المرأة اليمنية أمر أساسي؛ لإعطاء العملية السياسية شكلها الصحيح”.

إقرأ أيضاً  الحوثيون يتهمون التحالف بعرقلة جهود السلام

وأضاف، “نواصل تشجيع أطراف النزاع في اليمن على إشراك النساء في وفودهم، وضمان مشاركتهن الفاعلة في عملية السلام”.

وأشار إلى أن فريق الخبراء غير الرسمي المعني بشؤون المرأة والسلام والأمن لدى مجلس الأمن الدولي، يرى بأن إدماج النوع الاجتماعي جزء لا يتجزأ من جهود السلام في اليمن.

وكان المبعوث الأممي، دعا في وقت سابق خلال أكتوبر الماضي، أطراف النزاع في اليمن، إلى إشراك النساء في وفود المفاوضات، معتبرًا نشاط المرأة وجهودها الدؤوبة، والمبادرات المبذولة لإنهاء الصراع مصدر إلهام وأمل.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة