إشاعة الحوثيين بشأن نشاط تنظيم القاعدة في مأرب

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin
صورة نشرتها الديلي ميل البريطانية تعود لمقاتلين مدعومين من التحالف يتقدمون للسيطرة على مدينة المخا الساحلية في يناير 2017، واستخدمتها جماعة الحوثي في بداية مارس 2021 للتضليل بمشاركة القاعدة في القتال إلى جانب القوات الحكومية في مأرب-أسوشيتد برس

مأرب-محمد الماربي

التضليل

الاستخبارات اليمنية تكشف تفاصيل دقيقة عن نشاط “القاعدة” في مأرب

ناشر التضليل

قناة العالم

26 سبتمبر – صنعاء 

تحقيق المشاهد

بعد التحقق من الخبر المتداول، أتضح أنه مع الصور المرفقة خبر موجّه من طرف ضد آخر وتم تداوله في الوقت الراهن بالتزامن مع المعارك التي تخوضها جماعة الحوثي ضد القوات التابعة للحكومة اليمنية في مأرب. 

عند تتبع مسار الخبر اتضح أن المواقع التابعة لجماعة الحوثي والمؤيدة لإيران هي من تداولته بشكل متزامن.

لا توجد أي مؤيدات تؤكد ما ورد في الخبر، حتى أنه بعد البحث العكسي للصور المتداولة لم يتم الحصول على معلومات وخلفيات ذات علاقة، وبعد التأكد من الأسماء الواردة تبيّن للمشاهد أن بعضهم يعملون في الأجهزة العسكرية التابعة للحكومة اليمنية وآخرين لهم ارتباطاتهم القبلية كأبناء مشايخ قبائل لها ثقلها وتُعرف بتأييدها السياسي والعسكري للحكومة اليمنية.

إقرأ أيضاً  6 سنوات من حرب الخيارات المفتوحة في اليمن

أما الوصف الوظيفي للصورة بما في ذلك تاريخ التقاطها بعد التحقق عبر موقع Tineye تبيّن أنها تتبع وكالة الأسوشتيد برس وتم نشرها للمرة الأولى في الديلي ميل بتاريخ 6 أغسطس 2018 حيث تُظهر مقاتلين مدعومين من التحالف يتقدمون باتجاه مدينة المخا الساحلية اليمنية على البحر الأحمر في يناير / كانون الثاني 2017 بحسب الوصف المرفق، وهو ما يعني توظيفها لسياق مغاير، وهذا نوع من أنواع التضليل.

يأتي نشر هذا التضليل المستمر ضد مأرب من قبل الحوثيين في ظل هجوم مستمر يقوده الأخيرين منذ نحو شهرين للسيطرة على المحافظة الغنية بالنفط والغاز والمعقل الرئيسي للقوات الحكومية.

المصادر

أدوات البحث العكسي-منهج البحث والتقصي

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة