fbpx

المشاهد نت

تعز تواجه كورونا بإنشاء معامل للأكسجين

تعز – محمد عبدالله

وجهت وزارة الصحة والسكان في الحكومة اليمنية، الجمعة، بإنشاء مراكز عزل جديدة لمواجهة انتشار جائحة فيروس كورونا في محافظة تعز (جنوبي غرب البلاد).

جاء ذلك خلال اجتماع وكيل وزارة الصحة شوقي الشرجبي، بلجنة الطوارئ في مدينة تعز، وفق وكالة الأنباء اليمنية (سبأ).

وقال الشرجبي إن وزارة الصحة ستعمل على توفير إنشاء ثلاثة معامل لإنتاج الاكسجين في المستشفى الجمهوري ومستشفى خليفة ومستشفى المخأ، موجهًا مكتب الصحة بإعداد دراسة عاجلة لإنشاء مراكز عزل جديدة لمواجهة انتشار الوباء.

وأقر الاجتماع بدء العمل على دعم توسعة مركز العزل بمستشفى الجمهوري وتوجيه جميع المستشفيات لإنشاء غرفة لفرز المشتبهين بإصابتهم بفيروس كورونا وإبلاغ الجهات المختصة.

كما أقر تشكيل لجنة برئاسة مدير مكتب الصحة بالمحافظة لمراقبة أداء المستشفيات ووضع أسعار محددة لبعض الخدمات الطبية تشمل المستشفيات الأهلية وفي مقدمتها علاج القلب.

ووجه باتخاذ عقوبات تجاه المستشفيات التي تفرض تكاليف ورسوم باهظة للعمليات في استغلال سيئ للأوضاع التي تعيشها المحافظة.

إقرأ أيضاً  مقتل برلماني سابق وقيادي في المؤتمر بصنعاء

وطالب الشرجبي مكتب الصحة بتعز باستدعاء الطاقم الطبي وعددهم 100 طبيب متخصص للعودة لممارسة مهامهم الطبية خلال فترة محددة واتخاذ إجراءات وصفها بـ “الحازمة حيال المتهربين عن أداء واجبهم الطبي والانساني”.

ومؤخرًا، تزايدت أعداد الإصابات اليومية بفيروس كورونا في مدينة تعز، وسط مخاوف من تحول المدينة إلى بؤرة لتفشي الوباء.

وكانت 30 منظمة محلية، قد دعت أمس الخميس الأمم المتحدة والمنظمات الإقليمية والدولية العاملة في المجال الإنساني في اليمن، إلى إيلاء أقصى درجات الاهتمام بالوضع الإنساني في تعز والاستجابة السريعة والفورية لإنقاذ حياة السكان.

وقال بيان صادر عن المنظمات إنه “من الضروري إدراك صعوبة الوضع والعمل على إنعاش الوضع الصحي في محافظة تعز في ظل ما تعيشه من حرب”.

وتشير إحصائيات السلطة الصحية بتعز إلى أن عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا في تعز بلغت خلال شهر ونصف 653 حالة و77 وفاة و70 حالة تعافٍ، ولا تشمل الإحصائية المديريات الخاضعة لسيطرة جماعة الحوثي التي تتكتم عن الإصابات بالفيروس.

مقالات مشابهة