fbpx

المشاهد نت

منصة: مسؤولون يتهربون من مناقشة ملف الجوازات

صنعاء – مجد عبدالله :

اتهمت منصة “شباب اليمن” الحكومة بالتهرب من مناقشة ملف الجوازات والاجراءات المستحدثة مؤخرًا.

وكان من المقرر أن تعقد المنصة اليوم السبت، جلسة نقاشية مع مسؤولين في الحكومة لتسليط الضوء من خلالها على الإجراءات المتعلقة بالجوازات وتأثيرها على معاناة المواطنين.

وقال رئيس المنصة أنس عبد المؤمن في تدوينة على حسابه بموقع فيسبوك، إن الضيوف من الجانب الحكومي اعتذروا (عن المشاركة في الجلسة) بعد صدور توجيهات لهم بعدم التصريح لأي جهة إعلامية فيما يخص الجوازات.

واعتبر عبدالمؤمن، اعتذار المسؤولين الحكوميين بأنه يأتي في إطار ما أسماه بـ “التهرب وعدم تحمل المسؤولية في ملف الجوازات وكل ما يهم المواطن اليمني”، حد تعبيره.

إقرأ أيضاً  تلميحات أوروبية بوجود "انشقاقات" في المجلس الرئاسي

واتهم الحكومة بالعجز عن خدمة المواطن اليمني وأنها “أصبحت تنتهج نهج المليشيات التي تعبث بالوطن من صعدة إلى المهرة، والتنصل عن مسؤولياتها تجاه الشعب” حسب قوله.

وقدّم عبدالمؤمن اعتذاره للضيوف عن إلغاء الجلسة التي قال إنها “كانت سببًا في إسكات أصواتهم (مسؤولي الحكومة)، والذي يتنافى مع حرية التعبير”.

يذكر أن الحكومة اليمنية أصدرت اجراءات جديدة تعقد الحصول على جواز السفر في الوقت الذي تشير فيه المعلومات إلى ازدهار “السوق السوداء” للجوازات والتي قد يصل ثمنها إلى أكثر من 200 ألف ريال يمني (400 دولار أمريكي).

مقالات مشابهة