fbpx

المشاهد نت

ارتفاع حجم مشتريات السعودية من الأسلحة

عدن: صلاح بن غالب

كشف تقرير استخباراتي بريطاني عن زيادة في حجم مشتريات المملكة العربية السعودية للسلاح من شركة بريطانية واحدة فقط.

وأوضح التقرير أن أكبر شركة مصنعة للسلاح في بريطانيا، وهي شركة (بي ايه إي سيستمس)، باعت سلاحًا بقيمة 24 مليار و4 ملايين دولار أمريكي للسعودية.

وأشار الموقع إلى أن الصفقة شملت طائرات وأسلحة وغيرها، منذ أن بدأت الرياض حربها في اليمن منتصف 2015.

في ذات السياق، كشفت التقارير السنوية للشركة البريطانية عن تحقيقها عائدات بقيمة 3 مليارات و600 مليون دولار من السعودية، خلال العام الماضي، بزيادة طفيفة عن 2019، بالرغم من فرض الحكومة البريطانية قيودًا وحظرًا على تراخيص بيع الأسلحة المتطورة خلال النصف الأول من عام 2020.

من جانب آخر، قالت صحيفة “فايننشال تايمز” البريطانية في تقرير سابق لها: إن هناك أزمة اقتصادية غير معلنة تمر بها السعودية، بدليل أعلانها إجراءات تقشفية، إلا أنها لا زالت تقْدم على شراء المزيد من الأسلحة البريطانية.

إقرأ أيضاً  جماعة الحوثي تتهم التحالف باحتجاز 10 سفن نفطية

يشار إلى أن العديد من الدول الأوروبية المصنعة للسلاح من بينها إيطاليا أوقفت بيع 12700 صاروخ للرياض وأبو ظبي، وانضمت إلى قائمة الدول الغربية التي حظرت بيع صفقات الأسلحة لدول التحالف مطلع العام الجاري.

وكانت واشنطن قد أعلنت بداية العام تعليق بيع الأسلحة للتحالف العربي، الذي يخوض حربًا في اليمن، لكن سرعان ما تراجعت إدارة الرئيس الحالي جو بايدن عن ذلك؛ بحجة أن الأسلحة التي سيتم بيعها “أسلحة دفاعية”.

يأتي ذلك مع تزايد هجمات جماعة الحوثي على الأراضي السعودية بطائرات مسيرة وصواريخ بالستية، خلال الربع الأول من العام الجاري.

مقالات مشابهة