fbpx

الاتحاد الدولي للصحفيين يدعو لحماية المؤسسات الإعلامية بعدن

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

عدن – وداد ناصر

أيد الاتحاد الدولي للصحفيين بيان نقابة الصحفيين اليمنيين، بشأن الإقتحامات التي طالت وكالات إعلامية يمنية مؤخرًا في العاصمة المؤقتة عدن.

وبحسب موقع الإتحاد الدولي فقد عبر عن صوته لنقابة الصحفيين اليمنيين في إدانة الإعتداءات
على المؤسسات والمكاتب الإعلامية وحث السلطات على إحترام حرية المعلومات في المناطق الخاضعة لسيطرتها).

ونقل الموقع عن أنطوني بيلانجي، أمين عام الاتحاد الدولي للصحفيين قوله: “إن هذا يكشف مدى فشل السياسات الإعلامية للحكومات في اليمن، حيث تسيطر الحكومات على وسائل الإعلام العامة وتشغلها كآلات دعاية لسياساتها.

ودعا الاتحاد جميع الأطراف المتحاربة إلى احترام حرية المعلومات والتعددية الإعلامية في اليمن، كما يجب على المجلس الانتقالي أن يسحب سيطرته على المؤسسات الإعلامية والسماح للصحفيين بالعمل دون خوف وترهيب.

إقرأ أيضاً  مقتل صحفية وإصابة زوجها بانفجار في عدن

وأضاف االإتحاد الدولي أنه وفقًا لنقابة الصحفيين اليمنيين فانه يبدو واضحًا أن المجلس الانتقالي يريد السيطرة على المؤسسات الإعلامية الرسمية وتشغيلها لصالحه.

وأشار إلى أن هناك أكثر من 150 موظفًا يعملون لدى وكالة سبأ، من بينهم 70 صحفيًا، وهم معرضون لخطر فقدان وظائفهم في حالة لم يسلموا باتباع الخط السياسي للمجلس الانتقالي الجنوبي.

وذكر الإتحاد الدولي في بيانه، أنه وفي أعقاب سيطرة الحوثيون على صنعاء في عام 2015، استولوا على المؤسسات الإعلامية الرسمية، وقامو بإقالة الصحفيين المعارضين، وقاموا بتعيين أتباع لهم في هذه المؤسسات.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة