fbpx

هادي: استهداف المدنيين بمأرب يقطع خيوط السلام

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

الرياض ـ فاطمة العنسي
قال الرئيس عبدربه منصور هادي، مساء الخميس: إن استهداف وقتل المدنيين وتدمير مقومات الحياة في محافظة مأرب يقطع خيوط السلام والتعايش، الذي تُبذل حاليًا للتوصل إلى مفاوضات سلام في اليمن.

وأكد هادي عبر اتصال هاتفي بمحافظ مأرب اللواء سلطان العرادة، أنه “في الوقت الذي يعمل المجتمع الدولي وبجهود صادقة من الأشقاء في إيجاد أمل وفرص للسلام؛ تواصل جماعة الحوثي تصعيدها وحصدها للأرواح الأمنة والبريئة، غير مكترثة بأي جهود لحقن الدماء اليمنية”.

وفقا لما نقلته عنه وكالة “سبأ” التابعة للحكومة، فقد لفت هادي إلى أن حرق الأسر والأطفال بالصواريخ الباليستية لن يؤسس لسلام حقيقي بقدر ما سيساهم في تعميق الجراح وشرخ النسيج الاجتماعي في البلاد.

إقرأ أيضاً  غروندبيرغ يدعو إلى "خفض التصعيد" في اليمن

وسقط السبت الماضي، صاروخ باليستي أطلقته جماعة الحوثي، على محطة وقود بحي الروضة في محافظة مأرب شمال شرقي البلاد، مخلفًا 21 مدنيًا بينهم أطفال.

وتشهد مأرب هجومًا عسكريًا هو الأعنف منذ بداية الحرب في اليمن، من قبل الحوثيين في محاولة للسيطرة على آخر معقل للحكومة اليمنية، منذ فبراير الماضي.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة