fbpx

المبعوث السويدي وبن مبارك يبحثان جهود إحلال السلام

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

الرياض – فاطمة العنسي

بحث وزير الخارجية وشؤون المغتربين اليمنيين أحمد بن عوض بن مبارك، مع المبعوث السويدي الخاص لدى اليمن، مساء أمس الخميس، سبل السلام والجهود المبذولة لتحقيق وقف إطلاق النار في البلاد.

وأشار بن مبارك خلال اللقاء الذي جمعه مع المبعوث السويدي في العاصمة السعودية الرياض، الى الجهود التي تبذلها الحكومة السويدية للمساهمة في الوصول إلى تسوية سياسية شاملة تفضي إلى إيقاف إطلاق النار وإحلال السلام في اليمن، وهو الهدف المشترك للحكومة اليمنية والمجتمع الدولي ككل، وفق ما نقلته وكالة “سبأ” الحكومية.

ولفت بن مبارك إلى رفض جماعة الحوثي المتواصلة لجهود السلام في اليمن، ومواقفها السلبية تجاه الجهود الدولية التي تسعى إلى تحقيق مصالحة وطنية شاملة.

وقال، “إن ذلك الرفض نابع من ارتهان جماعة الحوثي إلى النظام الإيراني، والتبعية المطلقة له، كما يمثل امتدادًا لسياسة إيران التخريبية وسعيها لزعزعة الأمن والسلم في اليمن والمنطقة”.

إقرأ أيضاً  "أونمها": هجوم التحالف على الصليف خرقٌ لاتفاق الحديدة

من جهته أكد المبعوث السويدي بيتر سيمنبي، حرص بلاده واستمرار دعمها لليمن، ومواصلة الجهود الممكنة في التوصل إلى حل سياسي للأزمة اليمنية الراهنة.

وعينت الأمم المتحدة، الدبلوماسي السويدي هانس غروندبيرغ مبعوثًا أمميًا جديدًا إلى اليمن، في الثالث من يوليو/تموز الجاري، خلفًا للبريطاني مارتن غريفيث والذي يشغل المنصب منذ 2018.

وعمل غروندبيرغ، في الشرق الأوسط، عبر عدد من البعثات الدبلوماسية السويدية، بالإضافة إلى بعثات الاتحاد الأوروبي، أما عن عمله حاليا، فيشغل هانس غروندبيرغ منصب سفير الاتحاد الأوروبي لدى اليمن منذ الأول من سبتمبر من عام 2019.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة