fbpx

المشاهد نت

تسعيرة الكهرباء تدفع تجار الجوف للإضراب

الجوف – سيف راجح
أعلن تجار مدينة الحزم، عاصمة محافظة الجوف (شمال اليمن)، إضرابًا شاملًا عن العمل وإغلاق محلاتهم؛ إحتجاجًا على رفع الحوثيين تسعيرة الكهرباء في المحافظة.

وقال مصدر محلي في تصريح ل “المشاهد“: إن إعلان الإضراب جاء بعد إعلان الحوثيين -المسيطرون على مركز المحافظة- رفع تسعيرة الكهرباء على المواطنين والمحلات التجارية بدرجة كبيرة؛ جعلتهم عاجزين عن تحملها، خاصة وأن الكهرباء في الجوف كانت مجانية خلال سلطة الحكومة اليمنية على المحافظة.

وأضاف المصدر أن الحوثيين أعلنوا رفع تسعيرة الكهرباء إلى ما يقارب 200 ريال للكيلو وات، وهو ما يجعل فواتير الكهرباء في المحلات والمراكز التجارية مرتفعة بشكل كبير ومرهق.

الأمر الذي دفع التجار إلى إعلان رفضهم التام لهذه التسعير، مؤكدين أنه في حال عدم التجاوب مع متطلباتهم، فسيتم تنفيذ احتجاجات تصعيدية للمحلات التجارية في المحافظة.

إقرأ أيضاً  الحكومة :هجوم جماعة الحوثي على ميناء الضبة كان أثناء رسو إحدى السفن النفطية

يأتي ذلك في ظل مضايقات يتعرض لها التجار وأصحاب المحلات التجارية من الحوثيين؛ لدفع إتاوات وجبايات بشكل متكرر في مناسبات مختلفة دون أي مبرر قانوني.

الإضراب الذي بدأ رسميًا في مدينة الحزم، عصر الجمعة، رافقته حملات إحتجاج واسعة أطلقها ناشطون من المحافظة تنديدًا بهذه التجاوزات، معلنين رفضهم التام للتسعيرة الجديدة، خاصة وأن الكهرباء تشهد إنقطاعات متكررة ولا تستمر إلا في أوقات قليلة.

يذكر أن الكهرباء في ظل سلطة الحكومة اليمنية على الجوف كانت مجانية للمواطنين وبتسعيرة منخفضة جدًا للتجار وكانت تستمر لمدة 24 ياعة يوميًا طول العام.

مقالات مشابهة