fbpx

تعز: 220 مريضًا بالفشل الكلوي مهددون بالموت

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

تعز – محمد عبدالله

أعلن مركز غسيل الكلى بمستشفى الثورة العام في مدينة تعز (جنوبي غرب اليمن) اليوم الثلاثاء، توقفه عن العمل بشكل كلي نتيجة نفاد الوقود.

وقال رئيس مركز غسيل الكلى فهمي الحناني لـ”المشاهد”: “تفاجئنا صباح اليوم بنفاد مادة الديزل؛ مما تسبب في إرباك العمل، وتعريض حياة أكثر من 220 مريض فشل الكلوي للخطر”.

ولفت إلى أن المركز كان يتلقى دعمًا بالوقود من منظمة الصحة العالمية، لكنها توقفت عن ذلك منذ يونيو الماضي.

ويتردد على المركز 60 – 66 مريضًا بالفشل الكلوي بشكل يومي، وفق الحناني.

وأضاف أن السلطة المحلية دعمت أواخر يوليو/تموز الماضي هيئة مستشفى الثورة ومركز غسيل الكلى بـ10 ألف لتر من الديزل، لكن الكمية غير كافية.

وأشار إلى أن المركز يحتاج يوميًا لقرابة 200 لتر من الديزل حتى يستطيع تقديم خدماته للمرضى، لافتًا إلى أنه تم إبلاغ الجهات المعنية في السلطة المحلية بشأن ذلك لكنه لا يوجد أي تحرك حتى الآن.

إقرأ أيضاً  جماعة الحوثي : الأمم المتحدة سبب تعثر صيانة خزان صافر

وأضاف: “إذا لم يتم توفير مادة الديزل وتشغيل المركز فالمرضى مهددون بالموت”.

وتعاني مدينة تعز من استمرار أزمات الوقود منذ العام 2015، انتشرت السوق السوداء لبيع الوقود في ظل الصراع الجاري بين الحكومة والحوثيين، وعدم مراقبة تجار الوقود ومتابعتهم.

كما تعتبر معاناة مرضى الفشل الكلوي بمدينة تعز واحدة من أبرز نتائج الحرب الدائرة بين القوات الحكومية وجماعة الحوثيين منذ ستة أعوام.

ووفق منظمة الصحة العالمية، فإن هناك قرابة خمسة آلاف و200 مريض بالفشل الكلوي في اليمن، معرضون للموت، بسبب نقص إمدادات غسيل الكلى.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة