fbpx

لجنة لمعالجة قضايا الثأر بلحج

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

لحج- صلاح بن غالب

أصدر محافظ محافظة لحج (جنوب اليمن) اللواء أحمد عبدالله تركي قراراً بتشكيل لجنة لمعالجة قضايا الثأر في مديريتي طور الباحة والمضاربة غربي المحافظة.

وذكر القرار الذي حصل “المشاهد” على نسخه منه، أن من مهام اللجنة حصر ورصد قضايا الثأر في المديريتين، وإلزام الفئات المتقاتلة بهدنة، وترك السلاح جانباً، والاحتكام للغة العقل والحوار، وإعداد تصور كامل لقضايا الثأر وتقديم الحلول الممكنة.

وفي ذات السياق، أوضح مدير مكتب الاعلام في مديرية المضاربة إبراهيم طه العطري لـ “المشاهد” أن القرار يأتي في الوقت الذي عادت فيه قضايا الثأر للظهور من جديد في بعض قبائل الصبيحة.

إقرأ أيضاً  المهرة: كلاب مسعورة تهاجم المواطنين والمواشي

وأضاف أن ظاهرة الثأر والانتقام ظاهرة سلبية مزقت النسيج المجتمعي بين أبناء القبائل، وراح ضحيتها العشرات من الأبرياء.

داعيًا العقلاء للتعاون مع اللجنة المشكلة في تقديم الرأي والمشورة لوأد فتنة الاقتتال مهما كانت أسبابها.

وكانت وساطات من القيادات العسكرية في مديرية المضاربة، غرب لحج، قد أبرمت صلحاً في منتصف أغسطس/آب 2020؛ لوقف قتال قبلي استمر لأكثر من 15 عاماً بين فصيلين قبليين متناحرين بالمديرية.

وتُعد الثارات القبلية من أهم المشاكل المعيقة للتنمية في مختلف المحافظات التي تكثر فيها نزاعات قبيلة، وتتسبب بسقوط مئات القتلى معظمهم من الأبرياء.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة